الثلاثاء , أكتوبر 20 2020
الرئيسية / قصص غريبة / قصة بعنوان … نحاس ‫‏مطلي‬ بالذهب الجزء التالث و الاخير

قصة بعنوان … نحاس ‫‏مطلي‬ بالذهب الجزء التالث و الاخير

 

تما تعصصصصبت وتفركعت عليه لدرجة خلعتو بقا واقف وكايشوف في :
علاش كاتعاملني هاكا بغيت نفهم مالك ؟واش حنا مزوجين ولاغالطة؟ واش كاين شي راجل يخلي عروسته وينعس السيمانة الأولى من زواجهم بغيت ك تفهمني مالك !!
شاف في مزيان حتى خويت المزيودة وفرغت قلبي لي كان عامر السيمانة كاملة حيد الفيستا بكل برود أعصاب وقال: أنا هاد الزواج كله من أساسه ماكنتش باغيه
تخيلو كيفاش حسيت ديك الساعة ديك الهدرة لي قالي خلاتني نغلي ونفور ونتعصب رديت عليه : كيفاش!!!!عاود عاود؟مافهمتش
رضى:كيما سمعتي أنا الزواج ماكانش في راسي هاد الساعة ولكن النكير ديال خواتاتي والواليدة باش نتزوج هو لي خلاني نوافق داكشي علاش رجعت معاها لهاد الحومة المبهدلة وطلبات مني نختار البنت لـي بغيت ولا هي غاتخطبلي وتحطني قدام الأمر الواقع ونتي شفتك كل نهار كاتجي توقفي حدا الحيط بالساعات تتفرجي في سولت عليك فاش عرفتك باقيا صغيرة صيفت الواليدة عندك
أنا بقيت غير حالة فمي فيه وهو كايهدر كانت هادي أول مرة نسمع منو خطاب طويل عريض تما أنا زدت جعرت: حطوك قدام الأمر الواقع ؟مالك وليتي ولية وبززوك على الزواج ..ولله تاقالوها مابقا رجال في هاد الزمان
ضحك واحد الضحكة ديال السخرية وقالي:هههههه هادشي لي كنت باغي نيت وحدة صغيرة وخفيفة ندوز معاها شي شهورة ونتحجج بخفتها
فاش سمعت أنا هاد الهدرة حسيت بحال يلا الدم كايطبخ في عروقي كان يقولي واحد البال غانهز الطباسل لي جاولي في الكادووات ونهرس باباهم واحد مورا الءآخر فوق راسو ولكن خسارة الطباسل في داك راس الطارو آآآآآآيه راس الطارو بعد ماكنت نقول ليه محبوبي وفتى أحلامي ولا راس الطارو بو القنانف بوزليف(بوراص بالشلحة) بردت أعصابي وقلت:بزاف عليك تادوز بي الوقت وترميني تحسابليك راني شايطة عند دارنا يا عرة الرجالة ..بعد ماقلت هاد الهدرة فكرت الزرواطة ديال مي وتفكرت الهدرة لي قالي الواليد وهي توحلي في الحلقوم… ولكن لا وألف لا أنا لمياء الفنة الزوينة الحادكة(هادي غير كدبتها) أنالي كانو الخطاب يجيو يطلبوني فاش كنت في الإبتدائي(حتى هادي زعتة) يجي هاد راس الطارو يدوز بي شهرين ويرميني؟!!!والله ماحزرت
والله لا طلقت منه أما دارنا أنا عارفة لا رجعت تما كولشي غايرد في الغلط فاش كان يهدر معاي الواليد ماكنتش نسمع منو آآآآآخ يالشمتة ولكن كلو منك يامي عمري سمعت منك شي دعوة ديال الخير غا سيري الله يعطيك الخلا سيري الله يمسخك سيري يعطيك غمة ها الغمة جات بقاي لي على خاطرك…
خلاني راس الطارو كانتهاوش مع راسي ولبس بيجامته ونعس وأنا تايقول لي واحد البال غاحطي المخدة فوق راسو وبركي عليه(ختكم مهبرة شوية بصح والله تازوينة)
جلست ديك الليلة نفكر آش غاندير قد ماكنت غانسطا عليه قد ماوليت كارهاه ولا يجيني بحال شي بوبريص ناعس حدايا
يع على نيف شحال طويل وهاديك لحية لحية العنزي ودنيه مالهم كبار هاكدا بفف ماعرفت فين كنت تنشوف
بقيت تانتمعن فيه وأنا نقول:والله تاغزال…غزال ينطحك ويخرج مصارنك ألمياء واش بنيتك مازال عاجبك..المهم قررت نبدا الحرب عليه ويا بي يا بيه وعلي وعلى أعدائي والله تانخليه يطلب الشرع على ديك الهدرة لي قال
نعست ديك الليلة وكل لي في بالي الإنتقام ولا شيئ غير الإنتقام بديت نتصرف عادي نضحك نهدر ندور في الدار بحال يلا ماواقع والو ولي يسولني واش ولفت نقوله بيخييير ونبدا نعاود عليه شاحل مهلي في وزيد وزيد هو كان يستغرب ويتعجب علاش كاندير هاكا وعلاش مامشيت لدارنا وغضبت حيت ديما كان يبقا تيشوف في فاش كانضحك ونجمع مع الجميع وفاش ندخل للبيت نتغوبش وماكانكلموش أساسا واخا امعرفت آش يوقع كنت ديما مقادة مصايبة حالتي بعض المرات كايدخل كايلقاني ناعسة وفاش كايسولني على شي حاجة كانجاوبو بلا مانشوف فيه
المهم بقينا هاكا تاسالات العطلة وجا الوقت لي خاصو يرجع فيه للرباط وٱكيد حتى أنا معاه جمعت حوايجي وجدت راسي للسفر وداك النهار بكيت فيه بزآآاف وكانت هاديك أول مرة نعرف فيها قيمة الميمة ديالي
سافرت معا راس الطارو وخالتي الزوهرة لمستعمرتي الجديدة لي منها غانبدا الحرب الضارية صراحة مانكدبش عليكم عجباتني الرباط وديما كنت نحلم نمشي ليها وهاني عشت فيها كاع
مشيت للدار الجديدة لي كنت غانعيش فيها بوحدي أنا وراس الطارو هو كان كاري دار وعايش بوحدو قبل مايتزوج بي واخا مو عيات فيه مابغاش يبقى معاهم علم الله آش كان تايخدم فيها بوحدو
فاش دخلت تصدمت من مستوى العفن الدار دايرة بحال دفتر الوساخ تاع التحضيري دخلنا وماقلت حتى كلمة كنا مازال متعاديين ومانتهادروش المهم أنا بقيت غا مصدومة من كمية القاذورات زعما هادا أستاذ ولا زبال مابقيتش عارفة صدق من قال من برا الله الله ومن جوا يعلم الله
دخلت حطيت حوايجي في وسط الروينة وهو حط صاكه وعلق لا فيست وتسرح فوق ناموسيتو ونعس
وأنا بقيت كانشوف في العفن وأنا مصدومة من داك الجنس لي ناعس وبالو هاني …شمرت على كتافي وبديت نخمل زعما مرة وحدة ربي طيح علي واحد الحداكة وواحد العزيمة باش نقي داري يمكن كنت كانتكل على الواليدة ودابا ملي وليت بوحدي خرجت حداكتي لي كانت مخبية ماعرفت فين المهم بديت نخمل ونرمي في الزبل لي لقيتها ماصالحاش نرميها قلت على الصابون وجافيل مالقيتش وأنا نخرج نقلب على الحانوت … غاتقولو يالله واصلة لمدينة عمرك شتيها وخارجة بوحدك ماتخافوش علي ختم مرا ونص
خرجت ودغيا لقيت الحانوت تقديت لي بغيت ورجعت خليت الباب محلول ودرت فيه صندالتي باش مايتسدش
بديت حك ياما تحك وراس الطارو ناعس ماجايب للدنيا خبار … فقسني ونوض في العصب بداك الهدوء والنعاس ديالو بديت تانقرقب في الماعن نهز السطل ونضربه مع الأرض نحل الباب ونسدو نحل ونسد حسيت بيه كايتقلب و كايصبر راسو باش ماينوضش تما أنا زدت وبديت نغني :هي هي جايا تصفار وتخضار..هي هي طالقة السالف على ليزار …
بقيت غادية وكانجهد حتى ناض عندي وغوت:بغيت نعرف آش كاديري ولاش كاع هاد الصداع
رديت عليه بلا مانطلع فيه عيني:كاتشوف كانقي عفنك تقول عايش في كوري
راس الطارو وهو معصب: يالالة ماقلتلكش نقي ولا ديري شي حاجة غير هنينا
أنا:شكون قالك كانخمل ونقي على حسابك ههههآاي مسكين أنا كانقي داري فين غاديا نعيش إلى الأبددددد
راس الطارو سكت وبقا غير يشوف نظرة إحباط شوية هدر وقال:منين جبتي الصابون وداك التخربيق
أنا :ولا مانطلع فيه كيما العادة:خرجت وشريتو
راس الطارو:إيمتا هادشي
أنا: فاش كنتي تشخر أراس… أراجلي العزيز
بقا تايهزز في راسو ورجع للبيت وردع الباب موراه وأنا بقيت كانضحآآاك ضحكتي الشريرة أخيرا قدرت نعصبو كملت الشقا ديالي وكملت على الغنا:سالينا سالينا من هادا الحب سالينا… المهم المزاج كان عال العال أول مرة كانشقا وأنا فرحانة
شوية شفتو لبس وخرج وأنا بقيت في الدار نكمل عملية التنظيف صراحة سخفت فاش ساليت ولكن الله على راحة حسيت بيها فاش شفت مستعمرتي نقية إيوا دابا نقدر نجاهد فيها وقلبي مرتاح جلست مسخسخة فوق الناموسية وفاش سمعت ليه كايحل الباب جيت واقفة وبديت ندير راسي بلي راني مازال نشيطة ومازال في الجهد عيط علي وقال:
آجي تغداي.. السيد خرج باش يجيب سندويش وفريت أنا كنت ميتة بالجوع ولكن كرامتي لا تسمح قتليه:
مافي ماياكل غير كول
راس الطارو:دبراسك..
أنا:تاكل فيه جغديد
راس الطارو :شنو قلتي؟
أنا:لا والو قتلك بالصحة أزماني
بقا كاياكل وأنا كانشوف فيه وكانبلع في ريقي الله يستر كلا السندويش ديالو وزاد حتى ديالي ماتقولوش لي ياك نتي لي مابغيتيش ونتي لي كرامتك فوق كرشك غانقوليكم الله يقطع للباباها الجذر كرشي فوق كل إعتبار خليته حتى خرج وأنا راقبته من السرجم حتى درق درت الصندالة في الباب وأنا نخرج للحانوت كانجري
قلت لمول الحانوت يعطيني خبزة ويديرلي فيها 2 طون و2بيضات مسلوقين و يعطيني 2 رايبييات
(لي تضحك نهجرو ليها) بقيت كانقز بحال شي واحد فيه الإسهال دارلي داك شي لي بغيت ومشيت كانجري حتى وصلت الباب جيت ندفعو وأنا نلقاه مسدود… نعست وفقت داك الصباح مع التسعة ومالقيتوش حدايا دخلت للكوزينة لقيت البراد ديال آتاي فوق الطبلة وتفكرت أنه بدا الخدمة اليوم قلبت في حوايجو ولقيت استعمال الزمان وعرفت الأوقات فاش يخدم وفاش مايخدمش
بديت كانخمل في الكوزينة حليت الثلاجة ولقيتها عامرة ماكلة إيمتا جاب كاع هاد الشي وصايبو في الثلاجة بديت نبتاسم مع راسي حيت عجبني الحال وأنا نتفكر تاني الكلام لي قالي
تي فيقي ألمياء عمر ليك الثلاجة بالسريط صافي بغيتي تزعطي فيه عاوتاني يالجيعانة
فطرت وجمعت كولشي وجلست نرتاح وجاني قنط كبير عييت نقلب فاش نلتاهى والو بديت نخمم شنو نوجد للغدا خاص فاش يجي راس الطارو يكون موجود مستحيل نخليله الفرصة باش يتهنا مني
واخا كان جابلي المصروف ولكن الخضرة ماكانتش عندي ولكن بطبيعة الحال ختكم ماينخافش عليها خرجت سولت مول الحانوت ودلني على واحد السويقة قريبة بزاف مشيت وبدوك الفلوس لي كانو عندي قضيت بيهم وتقديت خضيرة وحوت رجعت للدار نقيت ديك الحوتة قلبت على شي طاجين مالقيتش وأنا نجبد مقلات ونصبت فيها طاجيني تخيلو شحال كنت فرحانة وفخورة براسي ملي درت كاع هادشي بلا مساعدة أي واحد أييه راني خفيفة وليني حتى مخي خفيف
ريحة الطاجين ياسلام قالبة الدار وأنا جالسة متربعة على عرش مملكتي حسيت راسي ربة بيت ديال بصاح وجد الطاجين وبقيت كانتسنا راس الطارو يرجع وديت نتخيل ردة فعله فاش يلقا الغدا موجود
دازت الوحدة وماجاش مع ذلك بقيت كانتسنا دازت الزوج الثلاثة وحتى الربعة والو ماجاش.. حسيت بمصارني كايتقطعو بالجوع ولكن حلفت ماناكل حتى يجي مابغيتش نخسر منظر أول طاجين نديرو وجا غزال خاصو يشوفو ويعترف بحداكتي .. داني النعاس وأنا كانتسنا فاش سمعت للباب تحل فقت ولقيت الدنيا مظلمة شفت فيه وسولتو: علاش تعطلت وعلاش ماجيتش تغدى شحال تسنيت فيك
ماحسيت براسي حتى خرجت دوك الكلمات ماعرفت منين جاوني هو بقا مستغرب من أسئلتي وبقا يشوف في ودخل للبيت وهو تيقول:أنا ماكاناكلش في الدار ماتبقايش تسنايني
فاش قالي هاكا حسيت بالإحباط وحبست الدموع بزز مني حاولت نكتم أعصابي ماقدرتش ودخلت عليه للبيت وهو كان تيبدل وبديت كانغوت عليه:شكون يحسابلك راسك كاع باش تعاملني بحال هاكدا
رضى: علاش كيفاش عاملتك.. زعما على الغدا ملي مارجعتش للدار؟أنا قتليك من الأول هاد الزواج ماكنتش باغيه واش ماكاتفهميش ؟!إيلا ماعجبكش الحال هزي حوايجك ورجعي داركم
أنا ماقدرتش نزيد نهدر تبلوكيت حيت عرفت عندو الحق هو قالهالي ولكن أنا لي قررت نلصق فيه فاش خرجت جلست في الصالون بقيت كانفر في كلام جدة الله يرحمها فاش قالتلي واحد النهار :سمعيني يابنتي وهاد الزوج كلمات بغيتك ديريهم حلقات في ودنيك الزين يابنتي مايدوم لايغرك الذهب البراق شحال من ذهب يغوي في شوفتو وهو غير نحاس مشلل.. الذهب يابنتي هو لي يصبر على الزمان وشحال ماطول معاك وتهليتي فيه تزيد قيمته حيت طول عمره غايبقا ذهب حر …
ديك الساعة ماكنتش نفهم كلام جدة كان يجيني غير خزعبلات من الزهايمر لي كان فيها ولكن دابا وليت فاهمة كل كلمة وفهمت المعنى من بحال يلا كانت عارفة شنو غايوقع لي… حسيت براسي بغيت نبكي لأول مرة حتى فاش قالي في الأول أنا تزوجتك بزز ماجانيش هاد الإحساس ديال الإحباط يمكن اليوم حيت درت مجهود على غير عادتي وصايبت طاجين لأول مرة..آه الطاجين نسيتو
نضت كانجري للكوزينة سخنتو وخرجتو للصالون وجلست جبد ياما تجبد وأنا نتبنن في ديك الحوتة بووووحدي
شكون هاد رضى كاع باش نجوع راسي على قبلو غير راس الطارو لهلا يوكل باباه أنا بغيتله الإسهال إنشاء الله في ديك الماكلة لي راه ياكل على برا لا الإسهال ماشي شي حاجة بغيتلو إنفلونزا العصافير يا رب آمين
بالغدايد لي كانو في بقيت ناكل ناكل حتى لقيت المقلاة خوات وأنا ضرتبها بوحدي خرج باش يمشي للطواليت وشاف في واحد النظرة بحال لا كايشوف في شي ضبع 6 شهور ماكلا ولقا حولي محمر ومشا أنا ساليت وجمعت الماعن وغسلتهم بالزعاف وأنا معصصصبة وكرشي كاتوجعنيييي من الطاجين لي ضربت بوحدي ودخلت نعس وكيما ديما راس الطارو كان نعس
دخلت تانا تخشيت في الناموسية وماقدرتش نعس بقيت نتقلب حيت نيت وجعاتني كرشي وتقلت علي بزاف
بقيت هاكداك وراس الطارو ولله ماتحرك ولا فاق حتى نضت للطواليت ورديت كولشي حسيت الروح بغات تخرج مني فاش ساليت لقيتو ناض وسولني:مالكي واش مريضة؟
أنا مارديتش عليه وتما شدني من يدي وقال:هدرت معاك جاوبيني أكثر نوع كانكرهو هو لي كايتجاهل هدرتي
هزيت فيه عيني وحيدت يدو لي كان شاد بيها يدي:وأنا أكثر نوع كانكرهو هو لي المنافق لي كايتخبا مورا بنت باش يتهرب من مسؤولياتو
خليتو واقف هاكداك ودخلت تكمشت في فراشي وهو يدخل هز المخدة ديالو وخرج ردع الباب حتى تزعزت البيت ومشا ينعس في الصالون
أنا:سير أراس الطارو درتي في خير أصلا تما خاصك تنعس لاش مزاحم معايا هنا
ملي رديت حسيت بالراحة داني النعاس مافقت تاصبح الحال فاش سمعت صوت الساعة تفكرت بلي عمرتها البارح باش نوض نوجدلو الفطور وقلت مع راسي شمن فطور ديري نعسي نعسي الله يهديك
فكرت شوية وماعرفتش شنو ليخلاني نوض نضت بزز علي وجدت ليه الفطور وعمرت ليه آتاي وخرجت لقيتو بغا يدخل للكوزينة قلت ليه:ماعرفتش باش كاتفطر واش القهوة ولا آتاي أنا عمرتهم بزوج شرب لي بغيت وأنا غانشرب لاخر خليتو ورجعت البيت كملت على نعاسي فاش فقت دخلت للكوزينة لقيتو فطر وكتبلي ورقة حطهالي كتبلي فيها:هادا هو رقمي قيديه عندك
استغربت علاش زعما عطاني نمرته من نهار تزوجنا وهو يتجاهلني علاش دابا؟! علاش زعما خلالي نمرتو؟أوووف شحال وليت نحلل ونفكر بزاف خلاها وصافي .. لا لا فكرو معايا علاش زعما؟علاش؟علاش؟ علآآآش؟
خملت الدار وأنا نفكر علاش حسيت بالقنطة فاش ساليت عاودتاني مالقيت ماندير حليت باب الدار و وقفت فيها و بديت نطل على الغادي والبادي شوية شفت واحد البنت جاية وكاتحل في الدار لي حدانا بتاسمت لي وسلمات علي وسولاتني:واش نتي هي مرات الأستاذ
أنا:آه أنا مرت راس الطارو
هي:شنو؟
أنا:قتليك آه زعما أنا مرات الأستاذ رضى
هي:مبروك عليك أختي كانت قالت لينا خالتي الزوهرة بلي غاتمشي تخطبله من بلادهم..أنا سميتي إيمان ونتي؟
أنا:أنا سميتي لمياء
متشرفين الزين شحال في عمرك لمياء جيتيني صغيرة
أنا:18 علاين ندخل 19
واو حتى أنا 18 سعداتك تزوجتي وتهنيتي من القراية أنا ولله ماكرهت نتزوج ونتهنى
أنا: شمن زواجه وشمن هنا الله يهديك كملي قرايتك آختي وعيشي حياتك حسن ماتندمي
إيمان:علاش آحبيبة ماعجبكش الزواج
أنا:آه؟ لا زعما بغيت نقولك مسؤوولية الزواج صعيبة بزاف
بقينا كانهدرو بحال يلا كنا صحابات من مدة طويلة أنا فرحت بزاف حيت لقيت معامن نتوانس ونهدر مرة مرة
بقات الحالة ديالنا هاكداك أنا وراس الطارو ماكان حتى تقدم في علاقتنا مانكدبش كان تيجيب لي المصروف ماكانت تخصني حتى حاجة وكان تيخلي الفلوس في الماريو ويقولي نهز منهوم لا حتاجيت في هاد المدة ماكانش يرجع للدار نهائيا كان يخرج للخدمة الصباح ومايرجع حتى للعشية وفي الويكيند مايفيقش حتى يقرب الظهر ويخرج أنا كنت نقنط بزاف بوحدي ولولا إيمان لي كانت تجي لعندي كون راني تسطيت كنا كانهدرو بالساعات بحكم الأعمار ديالنا متقاربة كنا نتافقو بزآآآف
واحد النهار في الويكيند عرضات علي إيمان نخرجو نتساراو وتوريني المدينة وأنا فرحت وتحمست بزاف
فاش ناض هدرت معاه وقلت ليه:إيمان بنت جيرانا عرضت علي نخرجو ندورو واش نمشي؟
راس الطارو:علاش كاتسوليني سيري فين مابغيتي نتي حرة…
أنا:حرة؟ إذن نبقى نخرج إيمتا مابغيت بلا مانقولك؟
سكت شوية وقال:آه …
أنا:واخا مزيان بزاف كاع شكرا
راس الطارو: العفو..
خليتو هاكداك ومشيت دخلت وجدت راسي باش نخرج لبست وقاديت شعري مزيان ودرت ماكياج وخرجت وهو كايخنزر في وحتى أنا خنزرت فيه لبست الطالون ديالي بدي نعوج في المشية وردعت الباب ومشيت لقيت إيمان كاتسناني حدا الباب
مشينا وقررت داك النهار نستمتع بالخرجة ومانخممش كاع في داك راس الطارو خداتني إيمان لشي بلايص واعرين وشي محلات فيهوم حوايج يحمقو دوزنا النهار كاندورو وفاش جانا الجوع جلسنا كلينا بانيني شحال جاني بنين وزوين المهم الخرجة كانت من أروع مايكون شوية وحنا نتمشاو دزنا حدا واحد القهوة شيك بزاف وغزالة وحنا دايزين شفت راس الطارو نازل من الطوموبيل ومعاه بنت زوينة بزاف وطويلة ودخلو لديك القهوة أنا بقيت مصدومة جريت مورايا إيمان وتبعتهم ودخلت وشفته جالس وكايضحك معاها بواحد الطريقة عمري شفتو كايضحك بيها تما عرفت علاش كايتعامل معايا بداك البرود… بقيت كانشوف فيه هاكداك وحتى إيمان شافتت وقالت:ماشي هاداك هو الأستاذ؟وشكون هاديك لي معاه؟ شوية عاقت وبدات تشوف في وقالت:يالله ألمياء نمشيو تكون غير شي زميلته في الخدمة
أنا تسمرت ومابغيتش نتحرك شوية بدا يعيط على السرباي وشافني تما عينينا تلاقاو شاف في مزيان ودار راسو ماشافنيش وكمل هدرتو وضحكو مع ديك البنت
جراتني إيمان وبزز باش خرجاتني وأنا كنت في صدمة حاولت تهدر معايا وتقولي ماتسرعيش بلا ماتعرفي شنو كاين ولكن أنا لي كنت عارفاه النظرة لي كانت فوجه عمرني شفتها
طلبت من إيمان تسمحلي وشديت تاكسي رجعت فيه للدار جلست تنستناه حتى رجع معطل كيما ديما ملي دخل دار راسو بحال لا ماعارف والو جا يدخل للبيت وأنا نوقف ليه في الطريق
أناشكون هاديك
رضى حيدي خليني ندخل نرتاح
أنا سولتك شكون هاديك لي كنتي معاها
حازني و مشا بغا يدخل للبيت وأنا نجري سديتها بالساروت وشديتو في يدي تما حسيت بيه تعصب
أنا:ماغاديش تخليني كيما ديما واقفة بلا مانفهم فهمني ولا والله لا عطيتك المفتاح
رضى:هاديك حياتي الشخصية ماشي سوقك فيها
أنا:كيفاش حياتك الشخصية !!أنا مراتك بغيتي ولا كرهتي وخاصك تحتارمني واخا ماكتاملش الزواج ديالنا ولكن حنا مزوجين على سنة الله ورسوله وأنا بغيت نعرف آش كايوقع
رضى تعصب و بدا يغوت في وجهي:بغيتي تعرفي آش واقع ؟!!!واخا الالة أنا نفهمك هاديك أستاذة خدامة معايا وبغيتها بزاف ولكن مطلقة وعندها ولد مانقدرش نتزوج بيها ونظلمها من بعد
أنا:شنو؟!!!! ماتقدرش تزوج بيها وتظلمها !!!وأنا ؟؟؟ ماعليش ؟؟طمعني وتصدمني بعد ما بغيتك من قلبي لا بعد ماكنت غانتسطى عليك!!! عرفتي نتا أكبر منافق عرفتو في حياتي..كانكرهك بزاف ومانحملش نعاود نشوف وجهك
رميت ليه المفتاح في الأرض دفعتو ودخلت للطواليت سديت علي من الداخل وجلست كانبكي بحال يلا عمري بكيت في حياتي حسيت راسي غايطرطق علي ندمت على النهار لي جمعت فيه حوايجي وتبعت إنسان ماباغينيش لمدينة لا حنين فيها ولا رحيم فكرت نهدر مع خالتي الزوهرة ولكن ماعرفتش آش غانقول ليها …فكرت نجمع حوايجي ونزيد لأي بلاصة المهم مانبقاش جالسة…بكيت حتى عييت وخرجت دخلت للبيت ونعست وعيني ماكانوش ينشفو وكملت الليلة وبأنا ندمع بصمت
كيفاش حياتي ولات بهاد التعاسة علاش آربي تنبلا برجل كايبغي بنت أخرى وأنا الطرف الثالث في هاد العلاقة عييت من التفكير ولكن مالقيتش الحل وقررت نخلي الأمور على حالها
الصباح صاوبت الفطور كيما ديما رجعت نعست ومافقتش بكري حالتي كانت حالة شعري مشعكك وعيني منفوخين وماقدرت نحرك والو في الدار رجعت تكمشت في بلاصتي شوية نسمع الباب تحلات وشي صوت ديال التخرشيش والميكات في الكوزينة بديت كانتصنت عرفت بلي هاداك صوت حركة رضى دخل علي البيت وأنا خشيت راسي كله تحت الكاشة حيد الكاشة على وجهي وحط يدو على جبهتي وقال:واش مريضة؟
أنا تفاجأت أول مرة يلمسني شفت فيه وقلت :لا..
رضى :إيوا نوضي أنا جبت الغدا من برا طايب وماتقوليش لي مافي ماناكل وتخرجي تجيبي الخبز والطون
مشا وخلاني مازال مافقت من ديك الصدمة لي كنت فيها… مافهمتش مالو تغير هاكا في ليلة وحدة شهر كمل عمرو رجع يتغدى في الدار شنو زعما دابا بقيت فيه فاش حصلتو مع صاحبتو؟ دابا كيندير واش نتصرف معاه عادي ولا كيفاش؟شنو غاديرو وكان كنتو في بلاصتي زعما واش تزيدو تشعلو العافية وتحيحو ولا تحاولو تحلو الأمور غي بلاتي؟
نضت بالزربة مشطت شعكاكتي وبدلت بيجامتي درت ريحة حيت كنت تاندوخ بريحة النعاس دخلت للكوزينة لقيتو كايحط الغدا في الطباسل وكايصايب شلادة بقيت كانحك في عيني وكانقول مع راسي هادا مالو آش كايدير ماهدرتش معاه مازال معصبة ومصدومة من البارح خدا داكشي حطو فوق الطبلة وأنا بقيت واقفة حتى قالي: لآش واقفة تاتسناي آجي تغداي
أنا ماقدرتش هاد المرة نحبس جنوني حيت هادا دجاج محمر ولايعوض بالخبز والطون عفطت على كرامتي وبركت على باباها وجلست كاناكل معاه بهدوء وبلا حتى كلمة سالينا وجيت نوض نجمع الماعن وقالي :غير جلسي أنا غانجمعهم … أنا ديك الساعة مانكدبش عليكم تبورش لحمي تقولو هزيتو راس الطارو وحطيتو راس طارو آاخر
ماعلينا خليتو يجمع داكشي ودخلت درت راسي مسخسخة وتكمشت في بلاصتي فاش سالا دخل عندي وقالي :أنا غادي للخدمة إيلا حسيتي راسك عيانة عيطي على مي تجي عندك بينما ساليت الخدمة بسلامة.. فاش قالي هاكا أنا تزعزت أول مرة يقولي بسلامة وهو خارج زعما تبدل بزاف بعد ما انفجرت عليه البارح وكان يحسابلي هاكا وكان درتها شحال هادي
المهم قررت ماندير والو هاد الساعة وندير راسي ماكاين حتى حاجة ونتبعو الكذاب حتى لباب الدار
مشيت للكوزينة نشوف آش دار لقيت عرام الماعن في لافابو والروينة
تررررررر على سيري ترتاحي أنا غانجمع هادا هو الجميع
عريت على كتافي وخملت الكوزينة وحتى الدار كانت مقلوبة خملتها..شوية كانسمع الدقان في الباب لقيت خالتي الزوهرة جات طل علي عمرت آتاي وجلسنا كانهدرو قالت لي بلي رضى هو لي مصيفتها وقالها راني عيانة ضحكت وقلت ليها بلي والو غير عيا بسيط هدرات وقالت:ياكمآا تما شي حاجة
أنا:بحالاش أخالتي
خالتي الزوهرة:شي مومو شي نونو شي كتكوت
أنا: شمن مومو خالتي والله مافهمتك
خالتي الزوهرة:أاويلي مالكي مخك ثقيل زعما واش ماحاملاش
أنا:إيييييييه ههههه يالله فهمت …
خالتي الزوهرة:إيوا
أنا:إيوا شنو
خالتي الزوهرة:واش بغيتي تفقسيني واش ماحاملاش آوعدي ومكتوبي
أنا: لا خالتي مازال ماكتاب ههيي….
خالتي الزوهرة: ممم تحسابلي.. وعدناك وياك تاكلي شي فانيد
أنا:الله ياودي ياخلتي لا توصي حريص
سالينا داك الكويس ديال آتاي وهي تنوض حمدت الله وشكرتو … فاش بغات تخرج قالت لي :آه نسيت نقولك غدا معروضين للعشا عند شي ناس وقالولي جيبي عروستك معاك رضى قلتهاليه مابغاش يمشي قالي مشغول المهم نتي عاودي قوليهالو بغا يجي مزيان مابغاش آجي غير نتي عندي للدار ونديك معايا واخا؟
أنا: صافي خالتي كوني هانية…
فاش دخل في العشية لقاني جالسة في الصالون سلم علي وقالي: اليوم ماكليت والو على برا وفي الجوع يلا ممكن توجدي لي شي حاجة
أنا:علاه ماعرضتش على صاحبتك الأستاذة للعشا
شاف في مزيان وماقال والو ودخل لبيت أنا ماعرفتش علاش بقا في الحال ملي قتلو ديك الهدرة زعما هو الخائن والمخادع زعما علاش مافرحتش وأنا كانقولو هاكا…
مشيت للكوزينة وطيبت ليه العشا دقيت عليه باب البيت ودخلت لقيتو ناعس أووووف هلكني قتلني بالنعاس ديالو بغيت نخليه ناعس ولكن هو قالي في الجوع بقا في نخليه بايت بلا ماكلة ماعرفتش دابا واش كانكرهو ولا نبغيه ولكن لي عارفا ومتأكدة منو أنه فاش تايكون ناعس كايعجبني بزاف نشوف فيه حاولت نفيقو
رضى..رضى نوض تعشى
فاق مخلوع وشد لي في يدي
أنا: باسم الله مالك كنت تحلم؟
رضى:آه.. هاناي نايض غير سيري ..
خرجت وفاش ناض تاهو جا يتعشى تعشينا بزوج شوية بغا يفتح معايا حوار
كيدوزتي النهار اليوم
أنا:كيغادي يدوز زعما بحال خوتو..
رضى: ماخرجتيش؟
أنا :لا..
تقلبت الأمور من بعد ماكنت أنا لي نعصر منو الهدرة ولا هو كايحاول يعصرها مني
رضى :ماجاتش الواليدة اليوم؟
أنا:آه جات..حقا قالت لي بلي راحنا معروضين
رضى:أنا ماغاديش ماكانحملش دوك الناس
أنا:علاش؟
رضى: معيقين..
أنا:المهم دبراسك أنا غاديا..
رضى:معامن غادية ياك قتليك أنا ماغاديش
أنا:داك النهار قلتي لي نتي حرة عقلتي ياك؟ إيوا سيدي أنا حرة يلا نتا مامشيتش ماشي معناتو أنا ماخاصنيش نمشي
بقا ساكت شوية وهو ينوض بلا مايكمل العشا ومشا هز البيسي للصالون وبدا يخدم
حسيت بيه بحال يلا تكهرب ولا وجهو في شكل فاش قتليه هاد الهدرة أنا جمعت الكوزينة ومشيت جلست حداه شعلت التلفازة وبديت نضحآآاك مع الفيلم وهو مرة مرة كايخنزر فيا في الآخر طفا البيسي وناض بالزعاف للبيت ….
في الغد صاوبتلو الفطرو كيما ديما ورجعت نعست فاش فقت لقيتو مافطرش راس الطارو غضب على الفطور
ومالو هادا تاني وعلاش غايتقلق ياك ماقلت حتى عيب هو لي قالي نتي حرة ياك بعدا؟
المهم داك النهار كنت عارفاه مايرجعش للغدا زعما راه غضبان ومعصب مشيت كانوجد راسي باش نمشي عند خالتي الزوهره
دوشت ودرت بغوشينك قاديت راسي لبست كسوة طويلة وخفيفة كمامها قصار ودرت ماكياج كيما موالفه بديت كانوجد راسي وهو يدخل راس الطارو
فاش شافني كانماكيي وكانقاد راسي شاف في حيد لافيست ولاحها فوق الناموسيه دخل الكوزينة مالقا والو جا لعندي وقال: واش ماكانش الغدا؟
أنا كانسالي المكياج ديالي :مادرت والو كايحسابلي ماراجعش
راس الطارو حسيت بيه ماعاجبوش الحال المهم أنا تجاهلتو وماديتهاش كاع فيه وكانقول مع راسي
هاكا ألمياء فقسي لي العديان …خرجت لبست الصباط وهزيت الصاك وهو كان في الصالون قلتليه:
هانا غادية
ناض وقف وقال:واش من دابا راه مازال غير الزوج
أنا:ماعليش نمشي نضرب دورة في المدينة عاد ندوز عند خالتي الزوهرة
تما حسيت بيه بحال إيلا تزنك وتعصب وزاد قال:واش ما عندك ماتلبسي غير داكشي وداك المكياج مسحيه راه معيق
أنا:مالو لبسي كيجاك أولا أنا ديما كانلبس هاكدا ثانيا أنا حرة ثالثا ماعندكش الحق تحاسبني وتحكم في
راس الطارو:كيفاش ماعنديش الحق واش نسيتي راسك آلالة راه راجلك أنا!!!!!
أنا: صراحة ماقدرتش نفهمك مرة تقولي هاد الزواج ماكنتيش باغيه مرة تقولي مادخليش في حياتي الشخصية ومرة نتي حرة سيري فين بغيتي وديري لي بغيتي دابا كاتقول لي أنا راجلك والله تاتلفتني!
تما بقا ساكت وحسيت راسي حشرتو بحال شي طوبة في القنت أححح يا راس الطارو إيلا مامرمدتكش مانكونش أنا لمياء الفريفرة
شوية وهدر: نتي مراتي قدام الناس وصافي وخاصنا نبانو متفاهمين و..
أنا: علاش خاصنا نبانو متفاهمين ياك نت باغي دوز معايا شهرين وطلقني علاش باغي الناس يشوفونا فرحانين؟
راس الطارو:عرفتي شنو نتي راكي أعجب خليقة شفتها في حياتي ومافي مانزيد نعصب راسي في نقاش عقيم معاك
دخلل للبيت وسد عليه الباب وأنا نسمع شي حاجة تضرب مع الأرض من كثرة ماعصبتو ماعرفتش فاش برد غدايدو أنا فاش تانعصبو كانفرحح ونحس براسي قدرت نحرك فيه شي مشاعر ولو كان الغضب ماشي مهم
بديت كانغني وأنا خارجة وفرحانة ومشيت ديريكت لدار خالتي الزوهرة ومامشيتش كاندور كيما قلت لو بقيت جالسة معاهم حتى العشية ومشينا عند دوك الناس فاش دخلت تبهرت بديك الدار لي عندهم باينة لاباس عليهم سولت خالتي الزوهرة كيف تايجيوها قالتلي بلي مولات الدار بنت خالة أمها وعزيزة عليها
دخلنا سلمنا وداكشي كان مخلط عندهم رجال وعيالات زعما عادي بقيت أنا جالسة شويا سولاتني مولات الدار:فين هو رضى أبنتي ؟
أنا:آه؟ رضى.. ما..
ماجيت نكمل الهدرة وأنا نسمع الصوت ديالو في الباب كايسلم …
تصدمت فاش هو قالي بلي ماكايحملش دوك الناس علاش جا المهم سلم على آلجميع وجلس حدا الحاج مول الدار كيما قلتلكم جلسنا مجموعين الرجال والعيالات واكولشي كان تايجمع وحتى أنا أكيد مابقيتش ساكتة جمعت وضحكت مع الجميع وراس الطارو حاضيني واحد ولدهم هدر وقال :خالتي الزوهرة منين دبرتي على هاد العروسة دمها شحال خفيف هههههه قولي آختي لمياء ماعندكش شي ختك بحالك هاكا زوينة وضحوكية هههههه بقيت كانضحك وعجبني الحال أما راس الطارو مانعاودش ليكم بدا يتقلا ويتشوا حطولنا العشا وختكم فاش شافت البساطل والمشوي والمحمر عيني بداو يدورو وبقيت كاناكل بحال لا عمري شفت النعمة وهو بقا غير حال فمو في
سالينا العشا وجاو يحطولينا الديسير يمميي تارت كلاصي واعرة بالشكلاط والكركاع وهو ينوض راس الطارو راس البرمة راس البالة بقيت لي يفقلو بيها إنشاء الله
يالله خليتكم على خير
الحاج:جلس آولدي مازال ماسالينا العشا
راس الطارو:لا الحاج غدا عندي الخدمة بكري ضروري نمشي.. المهم عياو فيه والو مابغاش يريح وإنا حالة فمي في لا كلاص وأنا نسمع
نوضي نمشيو ألمياء..
أنا مازال تانشوف في لاكلاص :آه؟فين نمشيو؟
راس الطارو: لدارنا أحبيبة فين غانمشيو
أنا مالقيت مانقول بقيت تانشوف فيه وفي لا كلاص والبشر لي جالس كايشوفو في …في الأخير مالقيت ماندير هزيت الصاك سلمت عليهم وخرجت معاه..
طلعت معاه للطوموبيل وردعت الباب ودرت السطمة وأنا مغوبشة دخل ديمارا الطوموبيل وقال: مالكي ؟عجبك الحال تما ياك
أنا:آه عجبني وبزاف ومن بعد
راس الطارو : مزيان تبارك الله خليتي كولشي حال فيك فمو الضحك والتجماع تقول راكي باقا درية صغيرة
أنا: آه درية وكنتي عارف عقلي عقل الدراري من النهار الأول داك شي لي قلتي لي ونتا لي بغيتني هاكا باش …
في ديك اللحضة حبس الطوموبيل على جنب الطريق وبدا يغوت علي حتى خلعني عمري ماشفتو معصب بحال هاكا
صافي!!!!باراكا!!!ماتبقايش كل نهار تعاوديلي نفس الهدرا!!! قلتلي قلتلي صافي نساي شنو قلتلك ومحيه من مخك!!!
أنا ماقلت والو بقيت ساكتة شوية رجع ديمارا الطوموبيل ومشينا الدار
مقدرتش نزيد نهدر صراحة مانكدبش عليكم أول مرة نحس بالخوف ونحس راسي محكومة من راجلي زعما باز لي راجلها عاطيها الحرية المطلقة الله يعز الحكام كاتحسي براسك مهمة
دخلنا للدار في واحد الجو مكهررررب أنا مشيت بدلت حوايجي في الحمام وهو في البيت دخلت لقيتو لابس بيجامتو وجالس فوق الناموسية جاني عجب مالقيتوش ناعس كيما ديما دخلت في بلاصتي وهو هدر وقال:سمحيلي…
وهز المخدة والكاشا وخرج للصالون…
آآآه على ديك سمحيلي شحال خرجات من فم محبوبي وفتى أحلامي حلوة آآآآيه فتى أحلامي ولي نسمعها تعايرو لي ولا تقول علي راس الطارو نتفها قالك المثل أدعي على ولدي وأكره لي يقول آمين
ولكن علآآش أفتى أحلامي تمش تنعس في الصالون علآآش
فرحت بزاف وحسيت راسي مزوجة ورجعت كانحماق عليه نضت بقت كانطل من باب البيت وأنا كانشوف فيه
الله على محبوبي شحال غزال و…قولو تبارك الله ونتوما مخرجين في عينيكم
دخلت سديت الباب ونعست وأنا فرحانة والفراشات ترفرف في معدتي …لا واقيلا غير الكاز ديال العشا المضخم هاداك
فقت الصباح وجدت الفطور وتسنيتو حتى خرج وجلست نفطر معاه فطرنا في هدوء شوية بغيت نكسر داك الصمت وقلتلو:اليوم ترجع تغدى؟
محبوبي: يمكن..
أنا حطيت الكاس ديال آتاي وعوجت فمي عليه وهو يقول :غادي نرجع ولكن شنو غاطيبي
أنا:بصاح؟
محبوبي:آه بصاح هههه
أنا:ممم خليلي الفلوس ولا عليك غندير ليك غدا معتبر
محبوبي:واخا هزي لي خاصك راهوم في بلاصتهم كيما ديما..يالله بسلامة خاصني نمشي
نضت معاه ووصلتو للباب وأنا كانتفرنس عليه المهم مارجعتش داك النهار نعس خملت وخرجت نتقدى ودرت بحال شي نحلة من زهرة لزهرة تقديت كاع لي خاصني خديت طاجين تاهو ورجعت للدار وأنا كانغني:
وقتاش تغني يا قلبي إيلا مآغنيتيش اليوم
صايب لمحبوبي أحلى طاجين لحم بالبرقوق ومشيت تقزبت وتعكرت وتعطرت وجلست كانتسنى فيه يجي
حليت البيسي بقيت كانتلاها فيه وأنا نقرا واحد الموضوع سميتو(كيف تجعلين كبورك يطيح على زنافره) وهادا ماكنا نبغي دخلت وقريت داكشي كآآامل وحفظته عن ظهر قلب واخا كنت زرقة في القراية ولكن هادشي دغيا حفضتو قولو سبحان الله
عجباتني واحد القضية ديال لبسي قاميجتو وملي يدخل قوليلو توحشت ريحتك وأنا نقول هي لوولى
مشيت جبت واحد القاميجة بيضا عجباتني ولبستها وهو يدخل فاش نضت نسلم عليه شاف في شوفة في شكل وبدا يضحآآآآك هدرت أنا وقلت:مالك كاضحك ياك لاباس
راسو الطارو(ششش تاوحدة ماتهدر):لا والو غير جيتيني في شكل مع نتي قصيرة تفكرت واحد الفرملية طبوزة في السبيطار
أنا:فرملية طبوزة؟!! بقيت كانشوف فيه هاكداك ودخلت بالزعاف حيدتها ولبست بيجامتي وخرجت وأنا مانقشعش قدامي
محبوبي:ياكما عصبتك راه والله ماقصدت
أنا:شمن ماقصدتش ونتا تشبهني بفرملية طبوزة وقصيرة
محبوبي وهو شابع ضحك: لا ولله حتى نتي زوينة عليها شوية ههههههههههه
جلسنا نتغداو وهو كايضحك وراشقا ليه وأنا منفوخة وبغيت نطرطق…محبوبي تغدا معايا وهو فرحان بزاف وكايضحك واخا مانجحتش خطة الإغراء المهم فرحتو ماشي مشكيل فاش سالينا الغدا وجمعت الماعن قالي: لبسي نخرجو اليوم عندي العشية خاوية
أنا:بصاح؟
محبوبي:واش نتي لي نقولك عليها تقولي لي بصاح سيري تلبسي قتلك
أنا:واخا سمعا وطاعة مشيت كانفرفر وخليتو كايضحك مع راسو في الصالون لبست وقاديت الحطة وخرجت لقيتو كايتسناني شاف في وقرب مني تزنكت نحساب راسي بهرتو بجمالي وماعرفت آش غايدير ساعا جبد كلينيكس من جيبو ومسح لي الماكياج من وجهي
كانقولك ماتبقايش ديري كاع هاد المكياج راه معيق وسيري لبسي شي قاميجة ولا شي حاجة فوق هادشي مانحملش نعاود نشوف يديك معريين
أنا ماعترضتش بالعكس فرحححت أنه لقيت لي يربيني زعما كنت موالفة النكير على هاد شي ولكن من فم راجلي طلعت غيييير
دخلت لبس بوليرو وخرجنا خداني لواحد الريسطو كايحمق وطلب لي لا كلاص وقالي: باقي عاقل عليك داك النهار كيفاش كنتي كاتنحنززي في داك لا كلاص
أنا حشمت وقلت ليه:آه وشنو فيها شحال كان كايبان غزال ساعا نتا ماخليتنيش حتى ندوق
محبوبي:هاديك الليلة وكان لقيت وكان خويت ليك داكشي فوق راسك
أنا:وعلاش مالي آش درتليك
محبوبي:آش درتيـ ونتي ديك الليلة شبعتي فيها تفرنيس مع دوك المعيقين
أنا:إوا نتا لي قتلي…
شاف في واحد الشوفة خلاني نحبس الهدرة وبديت نسرط في لاكلاص حتى جمدلي مخي خرجنا وبدينا نتساراو حتى وصل الليل عاد رجعنا للدار ومادرتش العشا حيت كنا شبعانين النها كولو وحنا كاناكلو
قلت هاديك هي الليلة الموعودة دخلت تآآاني وتالت ورابع قاديت راسي تقزبت تعكرت وتعطرت وجلست نتسناه فوق الناموسية دخل لقاني هاكداك شاف في وقالي تصبحي على خير وهز المخدة والكاشا وخرج للصالون
وآآآآع ياربي آاش هاد الموصيبة الكحلة مالو هادا حجرة خشبة طوبيا؟ بقيت حاضياه من الباب وهو كايتقلب في الصالون شحال وأنا حاضياه باش نعس تسلتت بلاتي وهزيت التيليفون على الله نفهم منو شي حاجة قلبت ليه في الميساجات ولقيت ميساجات ديال وحدة كاتقول مالك تبدلت علي؟ علاش ماكاتجاوبنيش أرضى بقششت فيه مزيان وحطيته ودخلت تما فهمت بلي مابقاش كايرد على ديك خيتي المسلوتة ماعرفت آش كان عاجبه فيها قدها قد بوطو ديال الضو لا إنحنائات و لا معالم الأنوثة الحاصول زي القدام زي الورا..
دخلت لبيتي وبالي مرتاح بلي محبوبي بدا يبعد على عمود الإنارة… مازال الوسواس قاتلني مافهمتش هو علاقتنا تحسن ولينا كانهدرو ولا كايرجع للدار بعد ما كان ياكل غير في الزنقة ولكن علآآآآش ينعس في الصالون..وكان ماحشمت وكان أنا لي… ولكن كرامتي لا تسمح ماتقولوش لي ديك كرامتك ديما عافطا عليها في خاطر كرشك آه في خاطر كرشي نبرك عليها ولكن الكسكس لا وألف لا..
الصباح فقت نوجدت ليه الفطور وفطرنا بزوج بينا لبستو لا فيست ديالو وهو يضحك لي مانقولكمش وصلت للسما السابعة ورجعت
مشيت نجمع البيت والبلاصة فين نعس في الصالون ولقيت التيليفون ديالو نساه مشيت نجري باش نعطيه ليه لقيتو مشا وحطيتو..شويا بقا تايصوني هزيتو قريت فيه سميت شيماء.. بقييت كانشووف فيه وترددت بزاف وأنا نجاوب.. بقيت ساكتة وأنا نسمع ألو رضى مالك مابقيتش كاتجاوبني…ألو…ألو… وأنا نقطع عليها
زعما ممكن تكون هي البوطو ديال الضو ؟أكيد هي ..لا لا خاصني نتأكد شديت البورطابل ونقلت النمرة وأنا نتاصل بيها
ألو…ألوووو
بقيت ساكتة ماقدرتش نهدر شووية وهي تقطع علي المفروحة وأنا نعاود
ألو..واش ماكاتحشموش باراكا ماتبسلو علي
أنا: فعلا آختي الله ينعل لي مايحشم
بوطو ديال الضو:باغدون؟
أنا: دوغيان آختي
بوطو ديال الضو:شكون معايا؟
أنا: عيشة قنديشة..واش نتي أستاذة شيماء لي مطلقة وعندك ولد ؟
بوطو ديال الضو:شكون نتي آختي وفين كاتعرفيني؟
أنا تمتمت بشوية:أنا لي غانتفك لا مابعدتي على زماني وفتى أحلامي
بوطو ديال الضو:شنو قلتي ماسمعتكش
أنا:بغيت نتلاقا بيك وبغيت نهدر معاك بخصوص الأستاذ رضى
بوطو ديال الضو:شكون نتي بعدا وشنو علاقتك برضى؟
أنا:حتى نتلاقاو ونفهمك.. بقات ساكتة شوية وهدرت:
أوكي ماشي موشكيل فين نتلاقاو وإيمتا؟
أنا:كاتعرفي واحد القهوة سميتها لاس بالماس حدى البنك التجاري
بوطو ديال الضو:ماكانعرفهاش ولكن باينة شعبية ..غانسول
أنا:شعبية…الله يحرق دمك يابعيدة
بوطو ديال الضو: شنو!
أنا:والو أحبيبتي نتلاقاو من هنا ساعة ونص
وأنا نقطع عليها ماعرفتش هادشي لي كاندير شنو العواقب دياله ولكن ساسوفي عييت مانصبر واه راجلي كايعشق في مرا خرى وأنا حاطة يدي فوق حنكي والله لاخليته ليها وإما أن يكون لي أو لن يكون لأي واحدة أخرى…
ساليت شغالي بالزربة ووجدت راسي للقاء الحاسم وخرجت مشيت لديك القهوة الشعبية على قولة بوطو ديال الضو ولقيتها تما كاتسناني زعما باز وجه الحديدة وجاية قبل الوقت بقيت كانشوف فيها كاتشرب في قهوة كحلة بحال شي كلوشار واش كاين شي أنثى كاتشرب قهوة كحلة البشر
قربت منها وجلست بلا سلام ولا كلام وبقات تتشوف في وهدرت: واش نتي لي تاصلتي بي هاد الصباح؟
أنا:آه هي أنا
بوطو ديال الضو:شكون نتي وفين كاتعرفيني ومنين جبتي نمرتي وشنو علاقتك برضى
أنا:غير بلاتي عليك آزين لا تسوطا لينا الضو والحومة تبات مضلمة
بوطو ديال الضو:مافهمتش آش تتخربقي
أنا:أنا تنخربق؟مقبولة منك آزين… أنا هي مرات السي رضى لي راكي لاصقة فيه
شافت في مزيان وضحكات وهزات القهوة وبدات تشرب وهي تشوف في … أنا:علاش كاضحكي جيتك كلون ولا
بوطو ديال الضو: لا حاشا آختي غير جيتيني كيما تخيلتك تماما
أنا:وكيفاش تخيلتيني بالسلامة
بوطو ديال الضو كملت على الضحك تاعها وأنا بقيت كانتفقسسسس ولكن قلت لا ألمياء ماتخليهاش تلعب بأعصابك..
أنا: واش ماحشمتيش تخرجي مع راجل مزوج على قلة الرجال
بوطو ديال الضو: أنا عارفة كولشي على علاقتكم وعارفة زواجكم غير حبر على ورق وعلاقتنا أنا ورضى مايمكنش ليك تفهميها
أنا: شنو عارفة وكيفاش مانقدرش نفهمها ياك ما كبور والشعيبية ولا عنطر وعبلة
بوطو ديال الضو: ههههه بحال داكشي
أنا:أصلا نتي كيفاش قبلتي على راسك تبقاي معاه وهو قبل وتزوج غيرك
بوطو ديال الضو: أنا عارفة بلي زواجكم ماغاديش يستمر وهو تزوج بك غير بسبب الضغوطات من مو وماهي إلا مسألة وقت ويطلقك
أنا:..شوفي ياه غاتفرقي لي على راجلي ولا ماغايعجبك حال
بوطو ديال الضو بدات ضحك:هههههه والله حتى كيما كنت متخيلاك عاود لي عليك رضى وقالي عقلك صغير وللكن حتى تلاقيت بيك عاد فهمت معاناتو معاك الله يحسن عوانو
أنا في ديك اللحضة تعصصصبت والدم بدا يغلي في عروقي تفكرت ديك اللقطة ديال كاس ديال الماء في الأفلام التركية وأنا نهز الكاس لي كان حداها وطشششششش….
دوشت لباباها بداك الكاس وياسلام على إحساس بالإنتعاش خليت كولشي حال فمو في في القهوة واحد الشمكار بدا يصفق علي وأنا نخرج وخليها كاتسب بالفرونسي علم الله آش كانت تقول
رجعت للدار وأنا مازال معصبة جلست وبقيت نتسنا راس الطارو يجي وأنا معولة على خزيت زعما كيفاش قدر يقولها بلي أنا عقلي صغير وكيفاش قدر يعاودلها على علاقتنا وأنا لي كان يحسابلي ولينا سمن على عسل
المهم داك النهار ماطيبت الغدا وبقيت جالسةنتسنى حتى جا وقت باش نحيح عليه وهو يبدا يغوت:
شنو داكشي لي درتي ألمياء واش مابغيتيش تكبري عقلك
أنا:وصلات ليك حبيبة القلب آش وقع
راس الطارو:ماكنتش متوقع منك تصرف بحال هادا
أنآ: شمن تصرف بغيتي ندير واش بنيتك كاتهدر؟ واش بغيتيني نسكت بحال لحمارة ونخليك تعيش حياتك بيخير مع صاحبتك
بوطو ديال الضو: قلتلك ماشي سوقك!!!
أنا بديت نغوت حتى وصل غواتي للزنقة:كيفاش ماشي سوقي واش بغيت تحمقني؟!!!مرة تقولي أنا راجلك مرة تحسسني بلي ولينا قراب ودابا ماشي سوقك…
بوطو ديال الضو: شوفي..
أنا: صافيييييييي سكت علي !!!!صبرت حتى عييت 3 شهور كلها وأنا عايشة معاك ماعارفة فيها راسي من رجلي آش شد علي هاد العذاب وهاد الحياة المكفسة أنا غادي نهنيك مني في مرة وكيما كنتي باغي في الأول ونخليك تعيش كيما بغيت مع حبيبت قلبك
دخلت البيت ديالي وسديت الباب وبديت نبكي وهو خرج وردع الباب موراه
بكيت وبدوك الأعصاب لي كانو في جبدت باليزتي وجمعت فيها حوايجي وخرجت من الدار… خرجت وأنا كانبكي ومقررة بلي هادي هي النهاية وماغديش نزيد حتى نهار نصبر على هاد الحال صافي واخا يقتلوني واخا يقطعوني ماشي سوقي ..شديت تاكسي فاش ركبت سولني الشوفور فين غادية أنا بقيت ساكتة فين غانمشي خالتي الزوهرة لا مشيت عندها أكيد غا تتصل بيه وغاديا تضغط عليه يديني للدار
ودارنا بعاد بزاف مايمكنش لي نسافر بوحدي من الرباط كاع عمري سافرت بوحدي ومانعرفش حتى فين نمشي بقيت هاكداك نفكر وفكرت في إيمان هي لي ممكن نجلس عندها واحد اليومين بينما عرفت آش غاندير
نزلت من التاكسي وجلست في واحد الجردة وصونيت على إيمان:
أنا:ألو إيمان لاباس عليك
إيمان:ألو حبيبة توحشتك مابقيتيش تباني كاع
أنا:حتى أنا والله غير مع الوقت
إيمان:مالو صوتك بنتيلي ماشي هي هاديك
أنا:والو غير شي مشاكيل وصافي
إيمان:ويلي شمن مشاكيل
أنا:حتى نتلاقا ونقولك إيمان بغيت نطلب منك واحد الطلب يلا ممكن
إيمان:شنو حبيبة قولي
أنا:واش ممكن نجلس عندك واحد اليومين؟
إيمان:وايلي على واش ممكن أكيد أصاحبتي غير آجي ولكن دابا راه عندي حصة في العشية منهنا ل2 سوايع تلقايني في الدار ٱأوكي؟
أنا:صافي أختي لهلا يخطيكي عليا وسمحيلي بزاف
إيمان:الدنيا هانية أحبيبتي مرحبا بيك في أي وقيتة
بقيت جالسة في الجريدة ومرة مرة كايطيحو لي الدموع من الفقسة لي كانت في بعد مادازو 2 سوايع مشيت عند إيمان ولقيتها في الدار دخلت عاودت ليها كولشي وبقينا أنا وياها تانعايرو ونسبو في راس الطارو مانكدبش عليكم حسيت راسي بحال لا رتاحيت من بعد كاع داك المعيور
إيمان كانت كارية هي و3 ديال البنات كاع جايين م مدن مختلفة باش يقراو في الرباط وماكانش عندهم مشكل نبقا معاهم دوك اليومين كاع ضريفات صراحة
بقيت جالسة تما وكاخمم في راس الطارو دابا يكون فرحان حيت تهنا مني وأنا بقيت مفقوسة وكانتغدد وكانفكر كيفاش نرجع لدارنا… قررت نتاصل بالواليد هو يجي يردني للدار جيت نهز تيليفوني لقيتو تقاداليه لا شارج ..قلبت على الشارجور في الحوايج مالقيتوش ياك مانسيتو في الدار ؟أوف على زهر سولت البنات على الله يكون شي وحدة عندها بحال شارجور تيليفوني ولكن والو وكان خاصني نبآت حتى الصباح فاش يخرج وندخل نهزو باش مانتلاقاش معاه
المهم نعست ديك الليلة والدمعة في عيني والصباح شفت الوقت فاش كايمشي للخدمة وأنا نمشي حليت الباب غير بالشوية ماعرفت يقدر يكون باقي ماخرج ومشيت كانجري للبيت وهزيت الشارجور وجيت خارجة وأنا نتلاقا معاه داخل…
دخل وشاف في واحد الشوفة تفلق بغل.. هدرت وقتليه:جيت غير باش نهز الشارجور وغاديا وعمرك تعاود تشوف كمارتي تما بدا تاني يغوت وأنا تخلعت وبقيت ساكتة:
واش نتي مريضة ولا شنو ؟فين كنتي!!!!!! واش عرفتي شنو درتي فيّ هادا لليلة!!! ماخليت فين قلبت عليك صبيطارات كوميساريات محطات واش بغيتي تسطيني وتخرجي لي مرارتي !!!! الليل كامل ماشفت فيه النعاس قلبت في دارنا وتاصلت بداركم ودرت راسي كانسول فيهوم وهوما يسولوني عليك عرفتك ممشيتيش تما بايت نقلب عليك ونتي علم الله فين كنتي!!! وكان ماحشمت وكان شديتك قجيتك دابا!!!!
أنا بديت نطيح في الدموع كنت مخلوعة بزاف من غواتو
:ومازال كاتبكي عاد هادي هي ضربني وبكا سبقني وشكا !!شوفي مرة خرى تعاودي تخرجي من الدار بلا خبار ولله تاندير فيك شي موصيبة فهمتي!!…قلتلك واش فهمتي ولا لا؟!!!
أنا كانوح ونشهق:آآآآه فهمت ..
حط يدو على جبهتو وساط وجلس فوق الكرسي وبقيت أنا كانوح ونبكي شوية ناض وجا عندي وعنقني وقال:صافي سكتي
أنا فاش عنقني جيت ساكتة فاش تهدنت شاف في وقال:راني كنت مخلوع عليك بزاف ماتعاوديهاش ألمياء الله يخليك
أنا شفت فيه وقلتلو:واخا والله عمري نعاودها
شفنا في بعضياتنا بحال شاروخان و كاجول و تما… تي حدري عينيك تي وياها وياها مابقات حياة في هاد الزمان آلطييييف…
المهم لكم أن تتخيلو ماذا وقع من بعد لي بغيت نقول لمريم سيري بغيتلك البّاسر…بحال الشوكة يابنت الحرام شوكة تعميك…
المهم من بعد ما دوزنا ليلة العمر (الصباح زعما ) ولينا كانحماقو على بعضياتنا وواعدني يبعد على عمود الإنارة حيت هو أصلا مابقاش يتلاقا معاها غير هي كانت لاصقاه بنت الحرام..
مانعاودليكمش حياتي ولات أحلى من الأفلام واخا كان يعجبني نتفرج فيهم دابا فاش جربت فرق كبييييير صراحة.. رجعت تفكرت هدرة جدة الله يرحمها ويوسع عليها ضيقات القبور تاع الذهب وداكشي..الله يهديك أجدة غير جدي كان زينو على قدو ونتي كنتي تبردي على راسك وتشيخي علي بدوك الزوج كلمات ومالو النحاس المشلل بالذهب ماعليهش الله تاهو لا تهليتي فيه وحضيتيه من أعين الحساد وأيادي اللصوص يبقا ديما يلمع كا ولا ما كا؟
هادي كانت هي قصتي مع محبوبي وفتى أحلامي لي ولينا اليوم بحال قيس وليلى إيوا دعيو معانا البنات بالثبات والذرية الصالحة ودعيو مع ختكم تعقل وتبت شوية حيت مازال فريفرة الله يهديني

النهاية 

About admin

شوف هاد الموضوع

قصص بعنوان مجانين الدارالبيضاء

  تحت الشتااء لي نازلا خيط من السما ولي كيقولواا جاياا وجايبا معاها الخير هادشي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *