الثلاثاء , أكتوبر 27 2020
الرئيسية / قصص غريبة / قصة بعنوان القطة المتشردة الجزء الاول

قصة بعنوان القطة المتشردة الجزء الاول

 

قصة بعنوان القطة المتشردة   قصة طويلة  بزاف أنتمنى ليكم قرائة ممتعة 
….
قهر والم من انسان اقرب مايكون لك … بدون مبلاة بشعورك يطلق لسانه بكلامات بسيطة عنده..ا …. لكن ..الاسف تقتل بداخلك بسببيها لكن من يشعور؟؟؟ انت وحدك وكأن العالم خالي من البشر لكن الكثير والكثير حولك لكنهم وكأنهم بعالم اخر وتسقط دمعتك حترقة خدك ولا احد يشعر والم يتجدد بداخلك بعدما تسمع كيانك الصغير وفجأة تتذكر كل كلامها المؤلم الدي لم ولن تشعر يوما بأنك مجروح بذاخلك ..الم لا تستيع نسيانه ولا تجهله الان دواه بيد غيرك .. وكأنك تصرخ صمت ….ربما كلماتي تفتقر لتنسيق لكنني كنت اكتبها بغرض التعبير عما بذاخلي دون الاهتمام لاي شخص اخر…… ☆كل واحد فينا ماي كيتولد كيحل عينيه على حاجة معينة…كاين لكحل عينيه ومعلقة الذهب في فمه…كما يقلون طبعا …وكاين لكيحل عينيه على ام حنينة وكاين العكس لمهيم …بمعنى ..ماشي كل واحد ..لقيها كيف ما باغي ..وكل واحد كيف دازت طفولة ديالو واغلبية الاطفال عايشين طفولة بالالعاب …الجميلة الى.اخره …عكسي انا ..حليت عيني على …..حياة جد صعبة على نفايات او بمعنى اخر مكان لنفيات تما فين عايشة انا عندي ام هيا مريضة نفسية ….باللغة ديال المجتمع ديالنا ..هبيلة ..اه مي ماشي غير جات وهبلات …لا …هيا …كانت تعردات الاغتصاب ملي كان فعمرها …17سنة ..ومع الاسف …كنت ..انا ضحية …حاجة…كتدبحني من…الذاخل..بمجرد..كنعرف…انني …بنت…الحرام…..اه.لمهيم.مبقاش..امر.كيهمني حيت الا بقيت كل نهار كتاكل الحار كيتولفو ومكيبقاش ايجيك ..حار ..كيما قلت ليكم انا وماما عايشين..فواحد البركة …كاينة وسط مكان النفيات..انا كنخدم خدمة حرة بمعنى مرة كنبيع كلينيكس مرة نمسح لناس صباطهم ومرة نمشي نجمع الكارتون ونبيعوا لمهيم داكشي كنجمع بيه فلوس..قليلة ..كنسدو بيها الجوع …اه انا ريتاج فعمري 18 سنة قصيرة شوية وطاي ديالي منكة مع الاسف منكة وسط النفايات ههه …شعري كحل ومندون منقول ليكم كيف دير حيت معمري دوزت فيه المشطة اصل كاع مكنعرف اشنو هيا المشطة لا عندي عوينات كحلين انا بنت بيضة وعندي ابتسامة ساحرة عندي حفيرات الزين مي الاسف وجهي مبقا كيعرفوه الناس زوين ولا خايب حيت عامر بلكريش وانا عمد كندير ليه لكريس باش ميتحرشوش بيا انا بنت دكورية فتصرفات صارمة مع كلشي مكنسمحش فحقي انا معمري قريت المدرسة لكنعرف هيا الزنقة هيا المدرسة لكنعرف ولي حليت عليها عيني من وانا عندي 6 سنين انا معروف بسمية غير سميتي لهيا ريتاج معروفة بسميت …القطة هادي باش كيعيطو عليا الناس لكيعرفوني كوني عندي قطة كحلة مربيها وديما معيا كنعتبرها مخبى اسراري كنعود ليها كاع لكيفرحني ولكيقلقني لمهم تبعوني تعرفو كتر عليا اصلان لقيتوني خارجة
خرجت لزنقة كيف العادة وانا كنحك عيني اه لباسي عبارة عن لباس اسود ديما اسود اصلان من نهار عقلت على راسي …كنعرف لبسة واحدة شورط كحل وتشورت فالكحل لقيتهم فالنفيات واحد النهار وهزيتهم غسلتهم فوحد البحيرة تماك ولبتهم كنت فرحنا داك النهار بحال لقيت الذهب ….وصندلة..خيطها حتى هيا لقيتها…فالنفايات….. خرجت من الدار..وانا نتلقة مع با حمد مسكين …ضهرو عوج…من كترت…مكيضل نهار كامل…كيجمع البلاسطيك …من حقو …هو عندو ..فرقة ديال الكرة فالدار…عندو .5 ظيال الولاد ..وجوج بنات..مسكين كيقطع مضهر ديالو ..القلب ..وهو مسكين مريض …بالضيقة..هدي حالتنا حنا … انا:(ومشيت بست راس با حمد)صباح النور ابا حمد حمد:(وهو كيبتسم ليا فوجهي)القطة كيف صبحتي انا:وبيخير والله ونتا بان ليا مرضتي تاني حمد:وضروري هدشي ابنتي انا: معندك غير تصبر ابا حمد حمد:داكشي لكاين انا:خرج كريم حمد:وداك المسخوط هاهوك الله خرج انا:(بستو فراسو)يلاه نخليك دبا حمد:(بغيت نمشي وهو يعيط عليا)القطة انا:نعم ابا حمد حمد:ماما كيف هيا انا:كيف ديما سادة عليها البيت حمد:غير صبري ابنتي غير صبري انا:يلاه نخليك مشيت كنجري لعند كريم ..كريم هو …الصديق..ونعم..الصديق…هو..ولد..با حميد….كنديرو..خدمة …وحدة….وانا عزيزة …عليه…ومكيخلي …حد…اقرب…ليا…..هو..بنسبة..ليا.اخ…لمعنديش نوصف ليكم هو دري فعمرو 23 عام سمر وطويل مزوينش بزاف مي عندو جمال داخلي كيحمق …… انا:كريم كريم:القصة وتعطلتي شحال بقيت نسين فيك انا:(وعنقتو)والله الا ماما عطلتني حلفت لاكلت وكلتها غير بزاز كريم:وهانية اصلن انا نقدر نتقلق منك انا:ربي ايخليك كريم:شوفي رها اليوم عندنا خدمة كتيرة انا:جبتي لكلنيكس كريم:(وماد ليا باكية كبيرة)شدي انا:شكر كريم:اليوم الاتنين حركة السير اتكون عامرة ..حنا انستغل الفرصة منها نمشيو نمسحو لطموبيل ونبيعو لناس لكلنيس انا:(ضربتو فيده)اه ايو يلاه تاجهنا انا وكريم لواحد الشارع معروف بزحمة الطرق ….ومشينا دخلنا ستاغلينا الضواء الحمر وحنا كنعطيو لناس وكاين لشراء عندنا كاين لي لا حتى وصلات …….
 وصلات لوحد الطموبيلة بانت ليا فيها واحد المراء كبيرة فالسن لبسة حويج انيقة بزاف حويج واكسيسورات كلهم دهب والماس هيا مراء متوسط فالعمر ديالها 55 سنة اقدر مي زوينة وملاميحة ضحوكية وكالس حدها واحد الرجل كبير فالعمر اكيد رجلها لابس الكلاس اصلان طموبيلة كاملة فاش ركبين لاكلس وكانو كيتناقشو فوحد الموضوع ومفهمت والو كيهضر بلهجة مختلفة اقدر فرونسي او ماهذا مديت ليهم كلينيكس ….تغوبشت فوجهي…ديك المراة انا:بغيتو كلينيكس هيا:(نترات من يدي شي كلنيكاس ومدات ليا الفلوس )شدي انا:(كنلمح الفلوس كتر)لالة هديتي ليا بزاف غير شدي انا بغيت غير جوج درهم هيا:(مبتسمة فوجهي)غير خوديهم عطبريهم تدكر مني ليك انا:شكر الالة ربي ايفرحك نشاء الله كريم:القطة اجي هيا:(باسغراب)القطة انا:اه انا كيعيطو عليا القطة هيا:هه اسم غريب انا:انا اسمي الحقيقي ريتاج الالة هيا:ونعم الاسم بصارحة نتي كتباني زوينة انا:(مبتسمة)شكر ضرب الضواء الخضر وبدو كيتمشو لطموبيل لتماك هيا بقات كتشوف فيا وكتبتسم …انا شديت الفلوس ومشيت كنقز مهمنيش لحاجة لكنفكر فيها هيا انني نمشي نشري لماما شي حاجة متاكل وفعلان داكشي مشيت كنقز خديت لماما غداء ديتو ليها وكيف …العادة ..لقؤتها …هازة …واحد ..المونيكة…معنقها وتبوس فيها كتعيط عليها بنتي لمونيك ديجا لقتها فالنفيات انا كنقسح قلبي ملي كندخل عندها شديتها من ييها بزاز كلستها وبديت نوكلها رغم الرفض ديالها الا انني صافي ولفت كيفاش كنوكلها كنخد ليها المونيكة وهيا كتبكي انا كنوكلها وهيا كتكل وتبكي انا ..اقدر تقول عليا قاصحة مي تيقو بيا كل دمعة كتنزل من خدهة الا وكا سكين فقلبي كيقتلني …الدموع مبقيتش كنبكي حيت صافي شحال بكيت الطفولة ديالي دوزتها غير فالبكاء واشنو لزدت بيهم والو غير الهم الدموع مبقيتش كنحملهم صافي داكشي وكلتها وهزيت المونيكة مديتها ليها حطيت ايدي على راسها وبست راسها وهيا كتبعد عليا كتعتبرني خاطفها ولكن انا كنحميها بمجرد كتشوف الناس كتبداء تغوط وكتسخف وملي مكنسد عليها كنجي من الخدمة عيانة ورجلي طايبين كنجي كنلقها خارجة كنضل نجري تابعها وكنبغي نحماق وملي كنقلب عليها كنلقها سخفانة فشي قنت قلت ليكم …بمجرد كتشوف الجمس الاخر كتخلع بمعنى الرجال …كنهزها على ضهري ونضل معدبة ..حتى كندخلها لدار كنرتاح شوية كنسمعها …كتغوط تاني …كنمشي عنها ونعنقها عاد تنعس ….عرفتو كنبغي نموت مي كنقول اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ….. سديت عليها الباب ومشيت تاني الخدمة مكيهمنيش انا كرشي صافي ولفت كرشي بالجوع كنكل شي حاجة خفيفة وصافي يضل كريم تابعني بشي بسكويت نهار كامل مسكين …. خرجت وحنى ندوز حدا واحد مول الجرائد بان ليا داك الشخص اه نفس هو ….
خرجت وحنى ندوز حدا واحد موا الجرائد بان ليا داك الشخص اه نفسو هو مروان ناري بقيت واقفة حد المجالة جريت كريم قلت ليه اقراء ليا اش مكتوب حيت كريم قاري ….بداء مسكين كيقراء ليا كريم:افتتاح اليوم معرض الاحذياء بحضور اهم مصميمن واهم شخصيات وهم فكامل الاناقة ديالهم كا السيد عمر ايركو الاناقة والوسامة الكريزمة وكل شي مجموعة عليه بكلمة واحدة طول الحفلة كانت الاعيون عليه كيف لا وهو صاحب اكبر شركة فالبلاد انا:وصافي شوف واش كاين مروان كريم:تسني انا:وخا كريم:وكان برفقت السيد عمر ايركوا شريكه وصديقه مروان تازي وكذالك بكامل اناقتو انا:صافي غير هدشي لكتبو عليه كريم:الهضرة كامل على سيهم عمر انا:ومروان كريم:لا ماشي بزاف انا:(وكنشوف فتصويرتو وكنضحك)تمنيت نتلقا معه كريم:مريضة نتي حلمي حلمي انا:والله تمنيت كريم؛(جرني فيدي)ونتي يلاهي تمشي راكي كتحلمي انا:(جمعت الضحكة)فعلان غير حلم بقيت مديها فالخدمة ..ديالي لسمعني كنقول الخدمة ديالي ايحلف عليا ايقول هدي خدمة فشركة ههه تبا لي كانت الساعة ديك 11 دالليل وجيت مع كريم كيف العادة ودزنا على نفس المحال بانت ليا تصويرات داك عمر مع مروان بتسمت وكملت طريقي دخلت لدار ومشيت تحت نيشان نعست …. فقت صباح ورجلي عاطيني الصداع ….ماشي شي حاجة جديدة مي الحاجة الجديدة والغريب فالامر هو الباب لكيدق على الصباح حليت الباب تصدمت ……..
اعتقد انه ليس بالضروره ان ما نكتب يعبر عنا او عن معاناتنا فقد نتألم لمعاناة اخدهم ونحاول الكتابة عنها ولكن بكل تاكيد لا نستطيع ان نعبر الا في حالة ملامسة هذه المعاناة لنا بشكل او

باخر حليت الباب تصدمت باحميد معه ماما اوه امت خرجات انا :با حميد فين لقيتها با حميد:فين كنتي ابنتي حتى خرجات راه كون مشي وحد شاب الله اجزيه بخير كون دبا راه فقدنها انا مصدزمة:كيفاش با حميد:بغات تقطع شنطي جات وحد طموبيل بغات تدخل فيها حتى جﻻها وحد شاب انا:مجاش معاك نشكرو با حميد:لا ابنتي هو مشا لحلو شكرتو بلصطك مهم انا مشيت الله ارضي عليك ردي البال انا:براك الله افيك ابا دخلتها لبصطها وهي معنقا ديك المنيكا وكترعد اكيد غتكون خاقت مسكين صوبت ليهت الفطور مي كيف العادة كتهضر مع ديك المونيكا لوليت كنغير منها حيت حدات بلصطي فاحضنها وعطتها الحنان لممعطتنيش تعصبت حيدت ليها المونيكا بين ايديها وهيا بقات كضرب فيا انا ودموع فعيني:بارك اماما انا هيا بنتك مشي هدي حتى انا بغيت نحس بيك الله ياربي شنو درت فحيتي ماما:رجعي ليا بنتي نتي متفقا معهم بغيتو تخطفوني الله ياخد فيكوم الحق انا:اوووووووفففف معمن كنهضر نفس الهضرة حسي بيا شويا انا راه بنادم كنحس خرجت وسديت عليها من برا لا تهرب مسحت دموعي كيف العادة مشيت مع كريم كنمسح لناس طموبيلتهوم هههه غريب هاد دنيا ناس مبرعني وناس معدبن بقيت كنمسح وحد طموبيل وكنسمعهم كيهضرو الشخص1:واش دبا تقدر تعالج الشخص2:اه تقدر هديك راه غير صدمة ملي تعرضت الاغتصاب تصدمت شي لغلها هكا بحال شي هبيل مي هيا غدي ترجع عقلها الاتعلجات الشخص1:اكيد غندير لعليا مي بشحال غدي اوصل عليناىالعالج الشخص:تقريبا 2مليون حيت مع غدي تبقى فكلينيك والدو والحصص تاع الطبيب النفسني
اعتقد انه ليس بالضروره ان ما نكتب يعبر عنا او عن معاناتنا فقد نتألم لمعاناة اخدهم ونحاول الكتابة عنها ولكن بكل تاكيد لا نستطيع ان نعبر الا في حالة ملامسة هذه المعاناة لنا بشكل او باخر حليت الباب تصدمت باحميد معه ماما اوه امت خرجات انا :با حميد فين لقيتها با حميد:فين كنتي ابنتي حتى خرجات راه كون مشي وحد شاب الله اجزيه بخير كون دبا راه فقدنها انا مصدزمة:كيفاش با حميد:بغات تقطع شنطي جات وحد طموبيل بغات تدخل فيها حتى جﻻها وحد شاب انا:مجاش معاك نشكرو با حميد:لا ابنتي هو مشا لحلو شكرتو بلصطك مهم انا مشيت الله ارضي عليك ردي البال انا:براك الله افيك ابا دخلتها لبصطها وهي معنقا ديك المنيكا وكترعد اكيد غتكون خاقت مسكين صوبت ليهت الفطور مي كيف العادة كتهضر مع ديك المونيكا لوليت كنغير منها حيت حدات بلصطي فاحضنها وعطتها الحنان لممعطتنيش تعصبت حيدت ليها المونيكا بين ايديها وهيا بقات كضرب فيا انا ودموع فعيني:بارك اماما انا هيا بنتك مشي هدي حتى انا بغيت نحس بيك الله ياربي شنو درت فحيتي ماما:رجعي ليا بنتي نتي متفقا معهم بغيتو تخطفوني الله ياخد فيكوم الحق انا:اوووووووفففف معمن كنهضر نفس الهضرة حسي بيا شويا انا راه بنادم كنحس خرجت وسديت عليها من برا لا تهرب مسحت دموعي كيف العادة مشيت مع كريم كنمسح لناس طموبيلتهوم هههه غريب هاد دنيا ناس مبرعني وناس معدبن بقيت كنمسح وحد طموبيل وكنسمعهم كيهضرو الشخص1:واش دبا تقدر تعالج الشخص2:اه تقدر هديك راه غير صدمة ملي تعرضت الاغتصاب تصدمت شي لغلها هكا بحال شي هبيل مي هيا غدي ترجع عقلها الاتعلجات الشخص1:اكيد غندير لعليا مي بشحال غدي اوصل عليناىالعالج الشخص:تقريبا 2مليون حيت مع غدي تبقى فكلينيك والدو والحصص تاع الطبيب النفسني
انا بقيت كنتصنط ليهم هاد بحال حلات ماما كملت ليهم تنضيف سيارة ومشو بقيت كنفكر دبا هادوو كيعضرو بحال حلات ماما اه يعني دبا ماما تقدر تعالج واو غدي ارجع ليها عقلها وغدي تعرفني انا بنتها وليني فين خنجيب الفلوس 2 المليون مشي شي حاجة رخيصا بفففف قطع افكار وحد صرب فراس من عند كريم:القطة فين ساهية انا عودت ليه كاع دكشي لسمعت كريم:واش عرف اش كتكولي 2 مليون ميجمعها غير الفم انا:اه دكشي ليلكتني كنغكر فيه كريم خصاكي معجزة انا:ياربي تحقق ليا موردي رجعت لدار لقيت ماما نعسا ومعنقا مونيكا تعها نعس بحال شي بيبي صغير بست ليها رسها انا:سمحي ليا اماما حبت غوت عليك مقصدتش كنوعدك غدي نحول ندير اي حاجة باش تعالجي ربي سيفط ليا اشارة وعطني شوية امل غندير اي حاجة باش نجيب الفطور تخشيت حدها معنقها ونعست حتى كتفيق كتغوت وكتقول طلق مني عافك لا متعدش عليا اه نسيت من ديما كيجوها بحال هاد الاحلام ديما داك الحقير لغتصبها كيجيها فحلامو مستحيل نعتبرو بابا انا عندي غير ام اه شحال صعيب تكون ضحية اغتصاب والمجتمع مكيرحموش هدنتها عطيتها تشرب ورجعت تنعس كانت ساعة ديك 4 فقت خرجت كلست حد نفايات وجات لعني المشا ديلي هزيتها كنهضر معها حتى ودن الفجر سمعتو مشيت توضيت هزيت وحد ايزار بدلت عليا لبستو هو على شكل ملحفا صليت وكندعي ربي اعوني اه كريم عندو صح خصني معجزة ياربي تحقق ليا هاد المعجزة شوف من حالي ومن حال هاد المرة المضلومة من بعد مادعبدت رجعت لبست حويجي وجدت الفطور فطرنا انا وماما خرجت كنلقا كريم هو وامل ههه هاد امال كتبغي كريم حتى هو كيبغيها مي بها هيا مموفقش على علقتهوم حيت بغا بنتو تزوج بشي حد اخرجهوم من هاد البﻻاصة انا متفق معه حيت حتى حد مكيحس شحال صعيب العيشا هنا من غبر لعيشين فيه مهم مشيت لعندهم بقين وقفين كنجمعو حتى كنشوف وحد طموبيل كحل بشاخ حديدة اشمن حديدة ولجانا عجب هيا اول مرو كتجي شي حديجة بحال هادي لهنا
انا بقيت كنتصنط ليهم هاد بحال حلات ماما كملت ليهم تنضيف سيارة ومشو بقيت كنفكر دبا هادوو كيعضرو بحال حلات ماما اه يعني دبا ماما تقدر تعالج واو غدي ارجع ليها عقلها وغدي تعرفني انا بنتها وليني فين خنجيب الفلوس 2 المليون مشي شي حاجة رخيصا بفففف قطع افكار وحد صرب فراس من عند كريم:القطة فين ساهية انا عودت ليه كاع دكشي لسمعت كريم:واش عرف اش كتكولي 2 مليون ميجمعها غير الفم انا:اه دكشي ليلكتني كنغكر فيه كريم خصاكي معجزة انا:ياربي تحقق ليا موردي رجعت لدار لقيت ماما نعسا ومعنقا مونيكا تعها نعس بحال شي بيبي صغير بست ليها رسها انا:سمحي ليا اماما حبت غوت عليك مقصدتش كنوعدك غدي نحول ندير اي حاجة باش تعالجي ربي سيفط ليا اشارة وعطني شوية امل غندير اي حاجة باش نجيب الفطور تخشيت حدها معنقها ونعست حتى كتفيق كتغوت وكتقول طلق مني عافك لا متعدش عليا اه نسيت من ديما كيجوها بحال هاد الاحلام ديما داك الحقير لغتصبها كيجيها فحلامو مستحيل نعتبرو بابا انا عندي غير ام اه شحال صعيب تكون ضحية اغتصاب والمجتمع مكيرحموش هدنتها عطيتها تشرب ورجعت تنعس كانت ساعة ديك 4 فقت خرجت كلست حد نفايات وجات لعني المشا ديلي هزيتها كنهضر معها حتى ودن الفجر سمعتو مشيت توضيت هزيت وحد ايزار بدلت عليا لبستو هو على شكل ملحفا صليت وكندعي ربي اعوني اه كريم عندو صح خصني معجزة ياربي تحقق ليا هاد المعجزة شوف من حالي ومن حال هاد المرة المضلومة من بعد مادعبدت رجعت لبست حويجي وجدت الفطور فطرنا انا وماما خرجت كنلقا كريم هو وامل ههه هاد امال كتبغي كريم حتى هو كيبغيها مي بها هيا مموفقش على علقتهوم حيت بغا بنتو تزوج بشي حد اخرجهوم من هاد البﻻاصة انا متفق معه حيت حتى حد مكيحس شحال صعيب العيشا هنا من غبر لعيشين فيه مهم مشيت لعندهم بقين وقفين كنجمعو حتى كنشوف وحد طموبيل كحل بشاخ حديدة اشمن حديدة ولجانا عجب هيا اول مرو كتجي شي حديجة بحال هادي لهنا
نوقفت طموبيل قدمنا نزل منها وحد راجل غيكون في 50 فعمره شعرو فيه شي زغيبات فالبيض وهاز عكاز كيتمشا بيه جا لجيهتي وكانت مع وحد المرة معرفت فين شفتها وقف قدامي الرجل؛نتي هيا ريتاج انا بستغراب:هيا هدي شكون نتوما الرجال:بنتي بغيت نشوف ماماك انا:ماول مجوبتني شكون نتا علاش بغي نشوف ماما رجال:نشوفها ونجوبك المراءة:ابنتي ديري دكشي لكال ليك كريم همس ليا فودني؛جيه اشوفها ممكن تكون هدؤ هيا المعجزة لكتسني انا:وخا تبعني دخلنا لدار وديك المرة لمعها ساد نيفيها ناس تاع الكيلمني بففف لقيت ماما كلسا وكتهضر مع مونيكا تعها انا:ماما حبيبة شوفي جاو عندك شي ضياف ماما غير طلعت عينها بقات كتغوت وكتغشى مور ضهري ضرب فضهري :خرج عليا هو هو بغا اتعدى عليا انا:ماما عافك راه غير جاو اشوفك حشومة ماما كضربني فضهري وكدفعني :خرجو عليا كولكوم شاد فالمونيكا:هادي بنتي بوحدي الرجال عينه دمعو :خليها على خطرها ابنتي اجي بغيت نهضر معاك انا:وخا خظخرجو انا نلحق عليكوم خرجو هدنت ماما ونعسات مسكين وهيا كترعد من الخوف خرجت عند هدوك داك راجل شافني مسح عينيه انا:سمح ليا اسيدي راه هيا كولشي هكا مع الجنس الاخر الرجل:ملها ابنتي انا:معندي منخبي عليك اصلن كولشي عارف ماما فاش كان عندها 16 عام تعرضت الاغتصاب من طرف وحد الوحش والاسف كنت انا هيا نتيجت هاد الاغتصاب الرجل شاف فيا وعنقني وكيبكي اه كاع لكنعود ليهم كيشفقو عليا الرجل:فريدة كلت ليا بلي كتمسح طموبيلات انا شفت فيها وهيا تجوبني :معقلتيش عليا انا هيا لمسحتي ليها طموبيل وسولتك على سميتك انا:اه عليها كنكول فين شفتك
 انا:اه وي كنكول فين شفتك هو؛لمهيم ابنتي انا سميتي عبد الرحمان ايركوا انا:متشرفين ومن الاخر هيا:كيفاش انا:جوني من الاخر رها عندي الخدمة سربيو او نكلسو عام هنا هو:(جبد ليا واحد الورقة )شدي انا:(باستغراب))اش هدي هو:كارت ديالي فيه رقم تلفوني انا:اشنهيا كارت هو:هيا لمهم فيها الارقام الهاتف ديالي الا حتاجيتي شي حاجة انا:(بالغوط)شكون نتا حتى تجي تصدق عليا ياك ميحسب ليك عايشة فالنغايات انقبل مساعد ديال شي حد راك كتحلم هو:لا ماشي هكاك انا غير شفت حالتك وحالت ماماك …. انا:(قاطعتو)شوف اسيدي محدا القطة هنا تا حاجة مغدي تكون محتاجها ماما ودبا الباب لدخلتي فيه خرج منو كريم:(كيهدني)القطة تهدني انا:(بالغوط وضربت ايدي مع الطبلة)براء خرجوا مساكن تخلعو …مي بصارحة حسيت بالاهانة بحال الا مشيت كنسعاهم ايخ تعصبت لدرجة مكتوصفش …. كريم:(معنقني)ونتي تهدني حتى نتي القطة رها ماوقع والو انا:(ومغوبشة)عيت من اهانة الناس ليا كانني ماشي انسان عيت عيت اف تمنيت الموت تديني وتغبرني ومنعودش نشوف الدنيا بخطرة كريم:(جرني من شعري )نوضي نوضي عندنا الخدمة انا:وخا غير نطل على ماما انا معاك … فعلان داكشي لدرت مشيت طليت على ماما لقيتها ناعسة والدمعة فعينها كيف ديما شي كيحرقني من الداخل تمنيت كون كانت عندي غير 2 ديال المليون غير نعونها تمنيت لمهيم غطيتها وسديت عليها كيف العادة وخرجت مشيت عند القطة ديالي خويت عليها قلبي شوية ورتاحيت وانا نوض مشيت كنجري هازة كيف العادة لكلنيكس وكيف العادة كندور على لطموبيل هلي شراء هلي كال لا هلي كيعير غير بوحد كل واحد كيف هو انا مديها فشغلي وفبالي انني نجي طرف الخبر لدار لعند ماما اصلن غير الخبز لنقدر نوفر ليها شي حاجة اخرى لا لاسف لمهيم ماعليناش ربي كبير …. بقيت هكاك ضرب الضواء الخضر ونسيت راسي وسط لطموبيل بغيت نخرج وهيا ضربني واحد الطموبيل طحت وكلست كنتاضر من داك الحمق لضربني ايكول ليا سمحي ليا مي لعكس نزل وهو مصدوم وكيقلب طموبيلتو هو:اف الحمد الله موقع لطموبيلة والو انا:(شيرت عليه بوحد كلينيكس )اداك الحمار عتذر رها انا لطحت هو:وانا مالي ياك نتي لكتمشي وسط لطموبيل انا:(وقفت وجمعت لكلينيكس بانت ليا حجرة هزيتها ونيشت عليه لجاج ديال الطموبيل وضربتها بجرية)اف دبا انرتاح تعادلنا دبا هو:والله لبقات فيك انا:(مخرجة ليه لساني)الت قديتي ديرو تريكت لكليمني …
 المعاناة هي تجربة شخصية يشعر فيها من يعاني بعدم السعادة، يرجع مردها إما إلى مسبب مادي كالألم الجسمي أو قد تكون مسبب نفسي كالمشاكل الحياتية المختلفة. كما يمكن أن تتدرج المعاناة من أمور بسيطة إلى أمور غير محتملة، يرجع تقديرها حسب الشخص. ☆كيف العادة رجعة لدار وانا في قمة الالم كنحس بالعياء وبالنعاس بالجوع بجميع انواع الافتقادة .انا حسيت بيه .دخلت لدار .نعست .فقت كيف العادة.ونفس الستريس .مي هدا المراء ..الجواء مختلف بمعنى كاينة .الشتاء اه الشتاء كتيرة ..والرعد..كيضرب.بقوة .انا بتسمت ومشيت وجدت الفطور وكلت ماما .وسديت عليها خرجت وانا ..حاطة على راسي ميكة والشتاء كتصب عليا وقف وسط وانا مغمضة عيني والشتاء كتنزل على وجهي وجسمي حسيت بامان ونعم بالله..بتسمت ..وستجمعت كاملي قوتي كيف ديما ..وخرجت ناشطة لجوا لكان زوين ….وادا انا غادة كنلمح سيارة موريا ..كنتلفت كتبان ليا طموبيل كحلة وكبيرة ..متسوقتش ديتها فطريق مي طموبيل غير مزيدة تابعني وقف وتلفت …بعصبية ..هزيت واحدة.العصا تماك ومشيت متاجهة لطموبيل نيشان انا:اشنو باغين عندي لاش تابعيني هيا:(وادا بالمفاجئة نفس الرجل لكان عندنا البارح وهو كيشوف فيا بنضرة كلها براءة )سبحان الله كتشبهيه ابتي انا:(بعصبية)شوف دبا اتسمع جوج هضرات …غير اتمشي ومنعودش نشوف وجهك ولا نعرف شغلي معاك اداك الشارف الهارف ايخ كنت كنضن وحلت غير مع الشباب صدقنا حتى فالشارفين .. هو:لا حاش حشومة تقولي ابنتي ديك الهضرة انا غير بغيتك فواحد الموضوع شخصي انا:(باستغراب)كيفاش شخصي اشنو معناه هو:(مبتسم)معانه بغيت نهضر معاك فواحد الحاجة انا:(وكنحك شعري)اه شنهيا هدا الحاجة وعندك غير 5 ديال دقيق لا زيدة لا نقصان دبا…..
انا:(كنحك شعري)اه شنهيا هدا الحاجة وعندك غير 5 ديال دقيق لا زيدة لا نقصان دبا هو:(بارتباك)لمهيم انا عرفتك محتاجة انا:(قاطعتو)صافي تما حبس انا منحتاجكش غير عطيني التساع هو:صبري شوية وسمعيني حتى نكمل عفاك انا:وخا هو:شوفي انا عرفت بلي ماماك محتاج لعلاج وانا انعونك تعالج وتولي كيف لول مي صبري صبري رها ماشي…غير اجي..ونعونك كلشي بالمقابل ..والمقابل..ديالك هيا …الخدمة انا:الخدمة شوف اسيدي انا مقرياش ومكنعرف تاحاجة هو:اتكوني خدمة عندي فالدار خدمة عادية لتنضيف اصلان خرجنا واحد الخدمة ونتي اتكوني بلاصتها انا:وخا مي علاش هو:اه وتسيت مغدي نعطيك حتى ريال حيت بفلوس خدمتك انعلاج ماماك ايو اشنو قرارتي انا:(في حيرة والف سؤال فراسي مي هدي معجزة وجات فطريقي خاصني نستغل الوضع)صافي انا معاك هو:(مبتسم )وخا غدا نجي ندي ماماك انا:لفين هو:واحد المصحة تما غدي تلقا جميع انواع العلاجات المناسبة ونتي ممكن ليك تمشي لعندها مي خاصك تقولها ليا او تقولها لمراتي انا:(غمزت ليه ومبتسمة)صافي اسيدي متافقين غدا فالصباح اجي… هو:وخا الله اعونك مشيت وانا باغ نطير بالفرحة..مشيت عند كريم عودت ليه وهو فرح ليا مي فنفس الوقت مقلق حبت انخليه مي مكيهمش اصلان غير مدة ونرجع هه فرحت بزاف لدرجة خدمة وانا مبتسمة …رجعت لدار كيف العادة…مشيت عند..ماما لقيتها ناعسة بستها .اصلان صافي قريب تعالج وتولي تعرفني انا بنتها الله …مشيت عند با حميد لقيتو كالس بوحدو انا:(بستو فراسو)با حميد حميد:بنتي القطة انا:لابس عليك حميد :شوية كريم قال ليا عليك انا:اه واخير جاب ليا الله المعجزة لكنحلم بيها حميد:(وكيدوز ايديه على شعري)بنتي شوفي وسمعيني مزيان انا:يه قول حميد:فين ما مشيتي بقي نتي القطة لكنعرف عندك ثم عندك تخلي شي حد اتفلا او اضحك عليك نتي كوني قوية وبقاي فطبيعتك ابنتي وتجنبي شي حاجة سميتها الحب وداك التخربيق حيت هدا العالم فاش كاينة مختلف بزاف على العالم ديال دوك الناس انا:با حميد بنتي ليا مقلق هو:لا انا فرحن ليك الله اوفقك وتكوني ديما ضحكة ابتي انا:هيا الولة ….. ستغربت لهضرت با حميد وفرحت فنفس الوقت تفكرت القطة ومشيت كنقلب عليها مالقيتهاش عيت نقلب عليها مي مالقيتهاش …. واخير جاء الصباح شحال تسنيتو مشيت جبت ماما وفطرنا وخرجنا ودعت البركة ديالنا وانا كنتلفت ليها كانني كنقول ليها صافي سال الالم والبكاء هنا مي مكنتش عرف اشنو مخبي ليا الدنيا وداك العالم التاني لنمشي ليه
 مكنتش عرف اشنو مخبي ليا الدنيا وداك العالم التاني كيما سماه با حميد … لمهيم مشيت وانا شد ماما بانت لا طموبيل كحلة ومشينا ركبنا وفعلان كان نفس الرجل الشارف بتسم ومشين طول الطريق منطقش وانا كنت عرف علاش حيت ماما ..كتخاف من الرجل الشي لخلاه عمر تلفت لينا …وهيا خاشية راسها فصدري وصلنا لمصحة لكانت كبيرة بزاف…وانيقة باينة تاع الناس لهاي ..دخلنا ليها وكان كلشي كيستقبل داك الرجل وكيحنيو راسهم انا:علاش كيتعامل معاك هكا هو:حيت انا مول المصحة انا بلعت لساني وسكت وصلنا لواحد الغرفة كانت زوينة بزاف الشمس كدخل ليها وعندها نافذة كطل على البحر وسرير كبير ومريح وتلفازة كلست ماما وكضحك اول مرة نشوف ابتسمة فوجها ديك الابتسامة عطتني امل نكمل فطريقي لمهيم جاو شي طبيبات وبدا افحصوها عطوها مهدي ونعسات بستها فراسها وخرجت ….وكلت امري الله ركبت معاه ….حتى وصلان لواحد..المكان خلني حالة فمي 1180اشهد شي اول مرة تشوف عيني لميم وصلنا حدا واحد البوبة كبيرة فالكحل ولها زخرفات ومكتوبة حدها شي كتابة ملي سولت الشارف قال ليا عايلة ايركوا حل لينا مجوعة من رجال لبسين لباس موحد لبا اسواد وكلقيو التحية بشكل جميل بقينا غادين وسط حديقة كبيرة شبيها بغابة مكون من جميع انوع الزهور ولفت انتباهي واحد المكان فيهالما زرق ملي سولتو قال ليا سميتو لبيسين معرفتش نطقها وبتسمت ههه بقينا غادين حتى وصلان لواحد المكان علمر بسيارت فجميع انوعها .ولونها … نزلنا من طموبيلتو وبقيت تابعاه كيتمشى بطريق زوينة وهو هاز عكز فيد واليد تاني مدخل فجيب بصرحة هدا الشرف وسيم ههه بقيت تابعاه حتى وقفنا امام واحد الباب كبير وزوين لدرجة سهيت فالباب هه حلت لينا الباب واحد البنت زوينة وانيقة فلباسها ومنزلة راسها وكتلقي التحية انا تصدمت من جمالية المكان كان كلشي زوين وبلون دهبي والدروج مصنوعين بطريق زوينة الزليج وكلشي وتريات الكبيرة واشعة الشمس لداخل لدار وعطيها مضهر زوين بزاف كرس فكل مكان مي بطرقة زوينة بقيت حالة فمي وداك الشرف شاف فيا وبتسم هو:عجبك انا:(نسيت راسي ويسحاب ليا كريم ضربتو فيديه والشارف تصدم)واش غير ززين اصاحبي هدشي روعة هو:احم احم لمهيم ثوريا ثوريا انا:لا ماسميتيش ثوريا مركني ولد الحرام ملي شفت واحد البنت جات كتجري هيا:نعم اسيدي هو:ديها وغسلي ليها وبدلي ليها هدا الحالة رجعيها بحالكم هيا:وخا اسيدي هو:سيري معاها انا:(غمزت ليه)وخا هاني غادة مشيت تابعة البنت لكانت طلع فيا وتهبط تقول واش شايفة بوعو حدها مدخلني لواحد الحمام دوشت وخا شحال من حاجة مكنشت عرفها مي هيا كتوريني دوشت الله شحاا زوين داك الحمام هداك حمام ولا فيلا خرجت كنشف شعري مسكين ولا زوين من بعد دوش جابت ليا لباس بحالها لهو عبارة عن صاية كحلة وقاميجة فالكحل وطابلي فالبيض وشعري درتو ليا كعكة ومكياج خفيف جاني راسي اول مرة كنشوف هادشي مي غير تابعها جابت ليا الطالون مي حلفت للبستو ههه جابت ليا صباط عادي ولبستو وخا كنبان قصيرة مقارنة معهم مي هانية لمهيم مرتاحة ديك البنت مغوبشة غير بوحدها هيا زوينة بصارحة طويلة ورقيقة سمراء عينها قهوين وشعرها حمر انا:انا ريتاج هيا:مزيان انا:مالكي هيا:والو انا:وخا تفو ندمتني لاش كاع هضرنا معاه ايخ مكيهمش تبعتها لكوزينة لكان كبير بزافف
 دخلت لديك الكوزينة لكانت كبيرة بزاف عامر بالاجهزة لانا معرفتهاش واول مرة كنشوفها وكنلمح كل واحد وشغلو صبحان الله كلشي كان بحال التوم كلشي لابس بحال بحال كنو غير العيلات فداك المطبخ كل واحدة وعمرها لمهيم انا لنتبهت ليها هيا بنت فبحال عمري كتبان زوينة شهبة وغير كضحك شافتني وجات عندي مبتسمة مقارنة مع ديك المونيكة لغير مغوبشة تقول قاتلا ليها الروح …جات عندي هيا:سلام مرحبا بيك انا سارة انا:اوه انا ريتاج مي ممكن تعيطي ليا القطة سارة :(كضحك)القطة اسم غريب انا:اه مي انا ولفت الاصدقاء ديالي يعيطو ليا بيه سارة :وخا لمهيم ممكن نكونو صحبات انا:(كنضحك )بصارحة انا مكنديرش صحبات دغيا مي نجرب وخا سارة :وخا اجي معيا انا:لفين تبعتها وهيا دخل فوحد الجناح كيما سمتو هيا انا:فين هنا سارة :هدا جناح الخدمات انا :كيفاش زعما عند الجناح سارة:(كضحك)والله الا ضحكتني لا زعمة مكان خاص بالخدمات انا:اه ايو قولي هكاك دخلنا لواحد البيت كبير فيه جوج ديال نموسيات ونافدة كبيرة سارى:بصارحة انا كنعس بوحدي ونتي دبا جابك الله تنعسي معيا هاهياك نموسيتك وهدي ديالي انا:وخا واوا بيت زوين كتعرفي تختاري سارة :ياك ايو ختاريت غرفة مقابلة معا بيت .. انا:بيت شكون سارة :(بارتباك)نساي انا:وخا نتي ضريفة ماشي بحال ديك المونيكة سارة :(كضحك)كتقصدي ثوريا انا:هديك سارة:هديك قصتها قصة معا الوقت اتعرفيها مزيان دبا يلاهي توجدي القهوة وتديها لمدام الايكوا انا:وخا يلاهي مشيت تبعتها وجدات هيا القهوة ودرتها فالصنية وسمعت الباب كيدق ومشات كتجري سارة:(وهيا زربان)شوفي دي القهوة مدام رها فالصالون انا:وخا مشيت هازة الصنية وانا حدر راسي كنخاف نطيح الكاس وانا منتبها بخطوط بطئ حتى كنسطح مع شي حد لاح ليا القهوة وانا تلاحيت فالارض الكاس تهرس وانا مصدوم معصبة لدرجة متسورش
انا كلسة فالارض كنلمح الكاس تهرس طلعت عيني انا:مكتشوفش خاسنك النضاضر عور حمق حيوان ايخ على كنس مرة خرة شوف قدام هو:كيفاش عودي اشنو قلتي وقفت وكنزل الصاي ديالي هزيت صبع مي هو كان شاب طويل عليا انا وصل ليه الكتف دير لحية مترسية فوجهو وعينيه زرقين بحال لون البحر وفمو بحال الا رسمو بسطيلو صغير وغوز وعاقد حجبانو انا:قلت ليك شوف قدمك يااكبر عور فالدنيا ايخ على بنادم هو:اجي معرفت فين شفتك انا:(طلعت فيه عيني مزيان ونطقنا فدقة واحدة )نتا هو:نتي انا؛نتا نفس داك الحمق لدربني شوية بانت ليا مدام الايركوا جاي كتجري مدام:مال صوتكم واصل الفوق هو:(بالغوط)ماما فين جيبين هدا الكمرات انا:هيه حتىم راسك اداك العور مدام؛ريتاج هدا ولدي عمر عمر هدي خدمة جديد جابها باباك سميتها ريتاج انا:(كنطلع ونهبط فيه بتخنزيرة )كاع مكيشبهك عمر:شوفي نتي اتبلعي لسانك ومتنسيش راسك شكون انا:(تحنيت وكنقلد بصوت منخفض مي مسموع)شوفي نتي بلعي لسانك ايخ تريك الكليمني هزيت البلاطوا وديتو لكوزينة وانا كنردخ رميت داك الزاج ولفحت سارة جاي كتجري سارة:ويلي اصاحبتي شفتيه انا:شكون هذا سارة:سي عمر انا :تفو داك … مزال حتى مكملتها حتى جات عندي ديك ثوريا ثوريا:سمعيني نتي هداك فوتيه عليك ولا كيف ما خرجت لي قبلك انخرجك تانتي انا:(كنضحك بصوت عالي)هههه اولا شكون هداك لنفوت عليا ومن بعد بدي التهديدات ديالك الخوية ثوريا:سي عمر انا:اممم شوفي اديك ثوريا ولا المرض هدا عمر ديال ربحي بيه اصلان تريكة وحدة مشات وهيا معصبة وانا كملت شغلي كيف ماهو وصلن وقت العشاء درنا العشاء وبدينا كنحطوه فوق الطابلة طبعا انا غير تابعهم كلشي جاء كلس من مدام ورجلها وحتى داك عمر لابس تشورت زرق وسروال كري نزل وهو عند دوك العضلات كيحمقو وبصارحة وسيم بزاف مي محملتوا جاء كلس ومشافش فيا وكنلمح البنت كيبقوا اشوف فيه لا علاقة سمعنا الباب كيدق مشيت حليت وانا حليت الباب حليت فمي حتى هو
حليت الباب واد بالصدمة نفسو هو لتمنيت شحال نتلاقاء معاه نفس الشخص لديما كنشوفو فالجرائد مي الصدم الاكتر جاي وهو شاد ايد واحد البنت شهبة وبيضة ونص جسمها عاري وطويلة رجعت معيا الدكرة اللور اه وهدا عكر نفس صاحب الشركة الاحذياء اه بصاح دخل مروان اه نسيت موصفت ليكم هو شاب مطويل مقصير شهيب ودير شوية ديال اللحية خفيفة عامر شوية حروفو شهبين مقرنة مع الطاي ديال عمر لمهم معليناش دخل وهو كيضحك شف فيا وبتسم مروان:نتي جديدة انا:اه مروان:مرحبا بيك انا:شكر دخل وكلس فالطابلة وبدا كيضحك بصوت مرتفع اما داك سيهم عمر اتقول مكيعرفش الضحك غير كياكل بطريق تاع الكليمني وبشوية ومروان كيضحك ومرا شاد فيد دياك البنت لكنشفت من خلال هضرتو عليها بلي سميتها امال بفف هيا زوينة وطول العشاء كتحنزاز فداك راس الطارو دعمر وهو كاع ممسوق ليها غير كياكل وكيهضر فالخدمة مي واللخ مفهمت شي حاجة انا كتفيت بالوقف حد سارة لكانت كتنزاز فعمر من خلال مكتشفت كاع البنات هنا مزعوطين فيه انا:سارة واش هدي خطيبتوا سارة:حبيبتوا هديك عارضة ازياء انا:قولي هكاك كيفاش عارضة سارة:بمعنى كتلبس الحويج وكتعرضهم على الناس ايشوفهم انا:اممم مزيان شفتك كعجبة بداك عمر سارة:بصارحة اريتاج هدي 4 سنين وانا خدمة هنا ونهار على نهار كنزيد اعجابي بيه مي هو مكيديهاش فالبنات انا:حمق نتي زوينة بزاف علاش ميدهاش فيك سارة:(منزلة راسها)معمروا دها فيا كنحول مثلا نهضر معاه مي لا معمرو عطني ديك الفرصة ماشي غير ليا حتى ثوريا كتحماق عليه مي بحالي بحالها حتى وحدة مكيدها فيها انا:نتوما اكبر حمقات نتوما زوينات والله سارة:فراسك بلي بيت لختريت مقابل مع بيتو انا:(مصدومة)بصاح حب هدا سارة:اه رها حب ديال بصاح مي حب من طرف واحد حيت هو صارم شخصيتو عصبي بزاف وديما داخل صالة الرياضة كيتناقش بزاف مع باباه وملي كيتعصب عمر حتى واحد مكيهضر انا:يه وعلاش سارة:حيت هو عصبي من صغروا هكاك مي فنفس الوقت ضريف والا حتاجيتي شي حاجة ميردهاش فوجهك الاهم عندو مكيحملش البنات بصيفة عامة انا:معقد هدا المرض يه ومروان سارة:مروان شخصية فكاهية صاحب عمر من الصغر ديما مجموعين وهما شركاء فالخدمة هما شي حاجة كتر من الصحاب مروان شخصيتوا ضحوكية وديما داخل معنا لكوزينة مي ديك خاطيبتو واحد بنت الحرام مكتبغيش غير كتفلا مي هو كيحماق عليها انا:مسكين سارة:خاطيبتو كتبغي عمر مي عمر ديما كيجري عليها مكيحملهاش انا:قولي هكاك سارة:اه تجنبي عمر اريتاج مكيحملش الهضرة وهو ناعس والصداع انا:(غمزت ليها )كوني هنيا بقينا كنجمعو طابلة ديال العشاء شوية مروان؛عمي قالو ليا جبتي خدمة جديدة عبدالله:يه اولدي هاهيا ريتاج مروان:واوا سمية زوينة تماما بحالك انا:(مبتسمة)شكر تلفت بان ليا داك عمر كيخنز اتقول قاتلا ليه روح مشيت جمعت الطبلة وصلت عند عمر كنجمع الكيسان وكان تماك كاس ديال العصير وهو ساهي مع مروان شديت الكاس وكفحتو عليه .
 انا:غير رجعتها ليك عمر:(غوط واحد الغوطة ونقز كلشي من بلاصتو)نتي اش كديري انا:(كنسد ودني)هضر بشوية مدرنهاش بلعاني عمر:(هاز ايدي باغي ايضربني وجاء مرون شد ليه ايديه) مروان)تهدن اصاحبي موقع والو انا؛(كنضحك ضحكة شريرة)ويلي اسي عمر مالك جعرتي بشوية ليطلع ليك الطنسيو عمر:((تغوبش وهاز كاس رماه وطلع لبيتو )وخا وخا طلع لبيتو وانا على بالي دىت انجاز كبير هه كم شريرة مي نتقمت لسارة ولبنات شكون اكون هو متكبر جمعت الطابلة وكلشي مشاء ينعس وانا وقفة حد الباب كنلمح مروان مع حبيتو كيبوس فيها انا بقا فيا الحال معرفت علاش كتشف بلي كنت غير كنحلم سديت الباب ومشيت وانا حنية راسي مشيت دخلت لبيت جبدات ليا سارة بيجامة قصير زرقة لبستها الله على راحة مريحة هدا الناموسية سارة:ناري اصاحبني مكتخافييش انا:(سهيت كنفكر فماما)سارة سارة:نعم انا:عفاك وخا نخد شي حاجة منلبس من حويج حيت انمشي نخرج فالصباح انمشي لعند ماما سارة:اه ويلي لعجبك انا:شكر سارة:تصبحي على خير انا:سارة سارة:نعم انا:بغيت نمشي لطوليط سارة:ماتقوليش ليا نمشي معاك حشومة عليك الله بدا كيجيني النعاس انا:لا غير وريه ليا سارة:وخا كاين فجنب هدا البيت انا:وخا لبست صندالتي وبديت نجر فيها ومع الضلام مكيبان ليا فين غاد ولا فين انمشي بديت كمنتمشى تلفت بان ليا واحد البيت شاعل مشيت نيشان ليه …حليت ..كنسمع صوت الماء…اكيد …حمام كبير وانا مزيرة مقادة نصبر كان تماك واحد الخمية ديال الميكة الله بغيت نحيدها وهو يخرج منها عمر تصدم بقا مخرج عينني لحسن حضي كان لوي لفوطة على كرشو
 تصدم بقا مخرج عينيه لحسن حضي كان لوي فوطة على كرشو ….. انا:(ودفعتو )حيد من قدمي ايخ فين مامشيت نتلاقاك دخلت انا لحمام قديت حاجتي وخرجت كنزل فالبيجامة ديالي لقيت كيحك سنانوا شافني وبقا حال فمو انا:(وكنشوف راسي فالمريا وكنضحك)ياه شحال زوينة انا زيانيت اجي اكريم تشوف شحال وليت مختلفة عمر:اويلي مدرنا ولو معا لي بعقلهم صدقنا مع الهبل اجي شكون جبك نتي لهنا انا:شرف دباك عمر:اشنهو انا:كيما سمعتيها عمر:(كيطلع فيا ويهبط)لا بصاح نتي ماشي طبيعية انا:مالك كتطلع وتنزلني تفو الله اعطيك العمى خرجت وردخت بابا الحمام فوجهو ….مشيت تخشيت …فمانطة ..تاعي لقيت …سارة .نعسة …بقيت كنفكر …فمروان …وصاحبتو….عرفت راسي شحال انا حمقة ايخ نعست …. فقت وانا كنحول نحل عيني بزاز كنحل عيني ونسد الاخر وحيت انا مولفا لفياق بكري بان ليا الهدواء كيعم المكان شفت الساعة مي معرفتش شحال حيت ديك المكانة مختلفة معرفتش ليها مي ملي طليت فالشرجم عرفت بلي الجو ديال 6 ديال الصباح مشيت غسلت وجهي ورجعت حليت …لمريوا وبقيت نشوف بانت ليا واحد الكسوة وصلة الركبة فالحمر لبستها بصرحة زوينة لبست صباط الكحل لعطتني دياك المونيكة ديال ثوريا …وطلقت شعري دوزت عليه المشطة وصافي مدرتش داك التخربيق لكيسميوه المكياج حيت مكنعرفش ليه خرجت وانا مكنسمع صوت حد الا شي حد نازال من الدروج مشيت كنجري كان احساب ليا داك الشرف مي ماشي هو صدق داك بوراس ديال عمر لابس كوستيم فالكحل بصارحة نكدب الا قلت مزوينش ودير واحد البرفان كيحمق ساعة فاليد وشعروا مطلعو شوية لفوق مع ديك اللحية المترسية وسط من اللحية فيم الغوز وعويناتو كيحمق مي انا محملتوش ايخ متكبر مشيت عندو نيشان
 مشيت عندو نيشان …. انا:فاق باك عمر:مزال مكيفيق فهذا الوقت اشنو باغيا انا:ايو صافي اتوصلني نتا عمر:(كيطلع ويهبطني)والله الا زوينة عندك هدي مشاء وضربني بيده ومشاء وخلني كنتغداد مي والله لكانت هو راسو قاسح وانا كتر منو مشيت ضربتها بوحد الجرية بحال الا تابعني شي شفار هو بقا وقف مصدوم ضربتو بيدي ومشيت دخلت لطموبيلتو وانا كنتنفس بصعوبة جاء لعندي ديركت حل عليا الباب وهو معصب عمر:نزلي انا:وصلني عمر:واش انا خدام عندك ولا العكس نزلي ولا اتشوفي فيا شي حاجة مغديش تعجبك انا:(بوجهي البري)عفاك محتاجك توصلني عمر:(سد الباب وركب حديا)فين باغيا تمشي انا:لمصحة امرض العقلية عمر:(كيصفق)بغفو بغفو واخير عرفتي فين خاسك انا كون قلتي ليا تما انا انوصلك بكل فرح غير نتهنا من صدعك انا:(ضربتو فكتفو )نتا اكبر حيوان عمر:اشنو انا:(بابتسامة)غير تنضحك معاك بقينا الطريق كامل وحنا ساكتين وانا ساهية فالزاج ديال الطموبيل وكنشوف فالناس لجاء ولغادي وكل واحد كيف هو حتى وقفنا امام مصحة انا:باش عرفتي عمر:(قاطعني)نزلي انا:(بترداد)عفاك نطلبك باقي اخير طلب عمر:الله اصبرني قولي انا:بصارحة انا كنخاف ندخل ليها بوحدي عفاك دخل معيا عمر:كتحلمي سيري عطيني التساع انا:(ودغطة على شفايفي بالخوف)عفاك عمر؛(بصاىحة ملي شفتها وشفت الخوف فعينها مقدرتش نقول ليها لا )وخا نزلي نزلنا وانا شادة فكتف عمر ولي داز كيلقي التحية على عمر وانا الا شفت شي هبيل كتخشا فعمر تعقدت منهم من ماما واخير وصلنا لعند ماما لقيتها
 واخير وصلنا لعند ماما لقيتها ناعسة كي الملاك مشيت عندها وعيني كيدمعو بستها فراسها كنت موحشها فعلان حتى حاجة متعوضك حنان الام وبلاصتها بقيت ندوز ليها على رسها وكنبكي وابتسامة على وجهي كندوز ليها ايدي على شعرها الكحل والطويل وانا فداخل ديالي كاين صوت كيقول بلي لجاي حسن غير صبري عليا اماما رها لجي ايكون زوين كنوعدك اتبري خلاص وتحيد من داك المرض شحال خايبة تكون محتاج لواحد الحاجة ونتا ملقيهاش بقيت هكاك كنبكي بصمت وكندوز ايدي على شعرها نسيت راسي ملي تلفت بان ليا عمر كيشوف فيا بنبرة حزن ولا معرفتش مفهمتش ديك النبرة شافني وناض عمر:لمهيم انا انمشي انا:تسنى توصلني عمر:(باستهزاء)مبقا ليك والو تقولي دلك ليا رجلي شوف اللالة متنسيش راسك بلي غير خدمة لا اكتر وانا لمزال ملغاش اتفهم ليا منين جابوك .من انا قدوس … مشاء وخلاني ولد لحرام انا بقيت شوية مع ماما ورجعت لدار كانت سارة مسلفني شي فلوس لظلك شديت طاكسي ورجعت لدار دخلت لبيت بدلت حويجي وعادي كيف ديما ديتها فخدمتي .حتى جات العشية بداء كلشي كيجري كيبدا ايحت العشاء وانا غير وقف كنشوف فيهم سمعت الباب كيدق بغيت نمشي نحل الباب وهيا تدفعني ثوريا مشات كتجري ودغيا حلت الباب وانا لاحتني فالارض ومع ديك الكسوة مقديت نوض جات سارة كتجري تنوضني بقيت نشوف شكون جاء وادا بعمر جاي وهيا كتبتسم ليه كيف شي هبيلة حتى بانو كاع سنانهاوهو كاع ممسوق ليها طلع مشاء لبيتو ديريكت وانا…كنضحك عليها عبر عليها شافتني وجات عندي ثوريا؛شوفي نتي رها هضرت معاك داك النهار هداك خليه عليك انا:(غمزت ليها)باينة ليا كيموت عليك ههههههههه ثوريا:الا مخرجتكش انا مسميتيش ثوريا انا:(كنضحك بالجهد شوية بان ليا عمر نازل لابس تشورت فالكحل وسروال كري )هاهوك نسني نقولها ليه ثوريا:(بتوتر)لا عفاك انا:(طلعت ليها حاجب)متلعبيش معيا وداك ربحي بيه مشيت نحط العشاء بدينا كنحطو العشاء شوية بغيت نمشي وهو يعيط ليا سي عبدالرحمان هو:بنتي كلسي انا:كيفاش هو:كلسي معنا منها نتعرفو عليك انا:وخا جبدت الكرسي وكلست وكاع الانضار تاع الخدمات عليا منهم سارة حطو ليا الماكلة مي رفضت حيت مبغيتش نحشم براسي ويفرحوا جمعت ايدي عندي وكندير ابتسامة متصنعة وكنشوف كل واحد كيفاش كي كياكل حتى هضر سي عبد الرحمان هو:ريتاج اش بان ليك بغيتي تقراي
هو:ريتاج اش بان ليك بغيتي تقراي…. انا مصدومة :شنو هو:كلتليك واش بغي تقراي تعلمي ختى نتي بحلك بخل غيرك انا عيني كنبكي:اهئ اهئ عمر:هدي ملها انا ودموع فعيني:معمرني مفكرت نقرا فاش كنت صغير منشوف كاع لكدي كيمشي لمدرسة الا انا كنبيع كلينكس باش نجيب منكل انا اماما كنت كنمشي لمدرسة وكنبقى نشوف فالولد وبنات كيمشيو باش اقرو الا انا مكش عندي حتى الوقت باش نعس اهئ اهئ عمر وقف وجا عنقني قدمهوم كلهوم ونا يله مكنزيد فالبكى وعمر كيمسح على شعري عمر شاد وجهي كيمسح ليا وجهي :حتى دبا راه باقي الوقت باش تقراي وتعلمي انا:اهئ اهئ كنت ديما كنتمنى نتعلم عبد الرحمان:بنتي من غدا غدا غدي نوضف شي اساتد باش اقروك انا:غيرك اسدي معرفت كيفاش نرجعو ليك عبد الرحمان:كولشي فوقت غدي اجي نهار لترضي فيه دينك انا ؛سمحو ليا نمشي مشيت غسلت وجهي هيا دخل عليا تريا كطلع فيا وتهبط:معندي منتسلك كتعرفي تمتلي انا ل6 سنين هادي معمر عمر سلم عليا ونتي عنقك انا كنوعدك غدي نخرجك من هاد الدر انا:عندك جوج دقايق الا مخرجتيش هاد دوش غدي نجففو بيك تريا:بندام كيدير وخرجات اودي فيها غير الفم وطول مهم مكتهمنش ياه حتى انا غدي نولي نعرف نقر ونكتب واو سير اسي عبد رحمان كيما فرحتني الله افرحك خرجت من دوش ونا نتلقى بعمر عمر:شويا دبا انا:اه شكرا مشا دخل لبيتو ونا مشيت لكوزينا نعتق كريشي لقيت الخدمات نيت حتى هما كيكلو كلست معهوم خديت راحتي كنكل وسارة كتشةف فيا شي شوفات ممفهومينش معلنش نكمل مكاتي ونهضرو شبعت ونضت غسلت لموعن فاش كليت دخلت عند سارة انا:سارة ملكي سارة:نتي كتعرفني كنبغي عمر انا:اه كلتها ليا سارة:وعلاش كدير هاد تصرفات انا:شنو انا تصرفات سارة:نتي كتحولي تقربي ليه كدعي البرئة او مبروك عليك انا:سارةمنديش على هضرتك معصب حتى كيعيط عليا عمر انا بنفخا:شنو بغيتي عمر:اجي ضربني بغيت غير نعرف واش نتي خدمة عندنا ولا حنا لخدمين انا:سمح ليا سي عمر راه غير معصب شويا عمر:جيب لينا منشربو انا:نتا ومن عمر خنزر فيا ومشا مسخوط دخلت صوبت ليخوم القهوة وطلعتها ليه لبيرو تاعو كان هو ومروان قدمت ليهوم القهوة وبقيت وقف كنشوف فمروان نسيت راسي عمر:انسة محتج شي حاجة انا:ها شنو عمر شير عليا براسو باش نخرج بغيت نخرج هو اعيط عليا مروان:انسة انا:سميتي ريتاج ويلا بغيتي تقدر تعيط ليا القطة مروان:القطة انا:اه صحابي كيعيطو عليا القطة
انا:اه كاع صحابي كيعيطو عليا القطة مروان:ههه قطيطة زوين انا درت فيها حشمانة:شكرا عمر ناض :نتي تكعدي راه جبنك تخدمي مشي تشدي جمع انا كنشوف فمروان:غير خليني سليت خدمتي عمر :انا غنمشي لبيتي دي القهوة وسخنها ليا راه بردات ليا انا مع مروان:بغيت غير نعرف فين جبتو هاد مرون:ههههه عمر ضرب طبلة وخرج وتلفت :عندك خمسة دقايق تجبي ليا القهوة مشيت كنسخن القهوة بانت ليا سارة انا:سارة سارة:نعم انا:(مديت ليها البلطوتو بصارحة هيا بنت ضريفة مبغيتهاش تقلق مني علا شي حاجة تفاهة )شدي ديها لداك عمر ديالك سارة:(بارتباك)مي ..وخا عطيتها البلطو وانا مشيت بدلت حويجي لبست بيجامة قصيرة كيف العادة حويج سارة ونعست … شوية سمعت سارة داخل وبصمت انا:(بصوت فيه النعاس)جيتي سارة:اه انا:امم ايو تصبحي على خير سارة:نوضي نوضي وجدي ليه القهوة قال ليك مالذيذاش انا:اعطيني التساع نعسي نعسي حتى نتي كتخافي بزاف نعست غبت انا بصارحة كان فيا موت ديال النعاس نعست كنحس باعضام جسمي مرتاح الله كنحلم وانا نسمع بابا البيت تحل بالجهد شعل الضواء انا وسارة وقفنا مخلوعين حليت عيني كيبان ليا عمر معصب وعاقد حجبانو جاء لعندي ديريك جرني فشعر وغادي بيا انا:وطلق مني اهئ اهئ وطلق عمر:انا قلت ليك سخني ليا لقهوة انا:وعطيني التساع رها سخنتها ليك بقا جرني حتى لحني فالجردة براء ديال الدار لحني جيت على وجهي عمر:اخر مرة نقول ليك شي حاجة وترفضي تعمليها انا:(كنبكي )سيري الله ياخد فيك الحق ايخ ساد عليا الباب وانا كاينة فالجردة كنبكي والبرد قاتلني كنترعد كنبغي نغمض عيني مكنقدرش حيت كاين البرد بزاف بقيت هكاك شي نص ساعة شوية غفيت ….. فقت الصباح لقيت راسي فبيتي ومغطية انا كان احسب ليا بصاح حلم مي نتبهت ليدي لكدرني وشعري عرفت بلي مكنحلمش ايخ وجه الحبس مي الا بقات فيك واااه انا مسميتي القطة ….فقت لبست حويج الخدمة وشعري درتو شكل ديل حصان. اليوم الاحد صوت كتير فالدار خرجت وهيا تبان ليا ثوريا كضحك اكيد شافت داك راس طارو كيف جراء عليا البارح انا رديت ليها بابتسامة بان ليا سي عبد رحمان جاي لعندي مبتسم هو:صباح الخير نعستي مزيان انا:(وعلاه خلني داك المسخوط ديال ولدك مي والله لبقات فيه)حمد الله اه مزيان هو:(مد ليا شي فلوس)شدي شري شي حويج لراسك انا:(كنضحك ونقز)انا انشري لحويج واوا هو:يلاه سيري مي متعطليش انا؛(طىت عليه عنقتو)دبا والله مشيت لحت عليا غير قبية من على حويج الخدمة وخرجت بان ليا مروان كالس فالجردة هو وديك المونيكة ديال خاطيبتو لبسة شورط وصل نص ديال فخدها كون غير حيدتو حيت بحال كاع ملابسة ودوني نص كرشها كيبان ودير نضاات شمسية ونص مكياج على كمرتها وكتمنضر 

يتبع…
الجزء التاني 

About admin

شوف هاد الموضوع

قصص بعنوان مجانين الدارالبيضاء

  تحت الشتااء لي نازلا خيط من السما ولي كيقولواا جاياا وجايبا معاها الخير هادشي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *